بينها السرطان.. أكثر من 200 مرض تتربّص بنا في أغذيتنا 9 لاءات و6 أسئلة تحرّك جمهور ندوة ديوانية سنابس حول الطعام الصحي

سنابس: ليلى العوامي

حدد اختصاصي التغذية، حسن امغيزل شروط الغذاء الصحي السليم، الخالي من العيوب وعلامات التلف، رابطاً بين سلامة الأغذية وصحة الإنسان. واستعرض  9 لاءات، في صورة نصائح، وصفها بـ”المهمة”، ودعا الجميع إلى الالتزام بها، من أجل الحصول على غذاء نموذجي وصحي، محذراً في الوقت نفسه من وجود أكثر من 200 مرض، داخل الأغذية غير الآمنة، من بينها “السرطان”.

وتحدث أمعيزل في ندوة حوارية، نظمتها ديوانية سنابس، التابعة للجنة التنمية الإجتماعية الأهلية بسنابس اليوم، قائلاً: “أهم شيء لدى الإنسان، هو الصحة والتعليم، مقدماًال صحة على التعليم”، موضحاً أنه “كلما كانت صحته إيجابية كان تعليمه إيجابياً”.

لاءات ونصائح

وفي التفاصيل، قال أمغيزل إن “تحضير الغداء في المنزل، يضمن جودته وسلامته ويلبي احتياجات الأسرة”، موضحا أن “البلديات تقوم بواجبها من أجل السلامة الغذائية في المنشآت الغذائية مثل المطاعم”. وخاطب أمغيزل الحضور، موجهاً له نصائح عاجلة، في صورة “9 لاءات”، وقال:

ـ لا تشتر العلب المنبعجة والمنتفخة من مراكز البيع، فالإنبعاج سببه تفاعل المادة الحافظة، داخل العلبة مع المادة الغذائية، أسفر عنه وجود غازات في المواد الغدائية الموجودة بالعلبة، لذا يجب شراء العلب السليمة الخالية من الانتفاخ والانبعاج.

ـ لا تأخد الطعام المثلج الموجود في مقدمة ثلاجات العرض المفتوحة في منافذ البيع، بل اختر المثلجات الموجودة بالخلف.

ـ لا تُعد استخدام المعلبات طويلة الأجل بعد فتحها واتصالها بالفم أو اليد، فالميكروبات ـ بالتأكيد ـ قد دخلتها، وبالتالي صلاحيتها انتهت، حتى لو كانت طويلة الأجل، فتح العلب يؤدي إلى انتهاء الصلاحية في حالة ملامستها بشيء.

ـ لا تضع الأطعمة في أرفف أعلى الفرن، فوصول الحرارة إليها يؤدي إلى تلفها.

لا تترك الطعام المبرد أو المثلج خارج الثلاثة لساعات وتعيده مرة أخرى للثلاجة.

ـ لا تحفظ مواد غذائية مع مواد “كميائية” داخل دولاب المطبخ أو غيره، فالغازات المنبعثة من المواد “كميائية” قد تؤثر على الأطعمة الموجودة معها.

لا تحفظ المواد الغذائية في أكياس بلاستيك أو حافظات بلاستيك، فالبلاستيك يتفاعل مع الحرارة، ويسبب مشكلات صحية، والزجاج أكثر أمناً.

لا تستخدم نوعاً واحداً من ألواح تقطيع الطعام أو سكين واحدة، بل استخدم للحوم لوحاً، وللخضار لوحاً آخر والسكين أيضاً حتى لا تتحسس الأغدية مع بعضها.

لا تفتح كيس المثلجات أثناء النقع.

البلاستيك المُسرطن

وأكد أمغيزل أهمية حفظ المواد المثلجة كاللحوم والدجاج وغيرها من المثلجات في أكياس تباع في منافذ البيع، مكتوب عليها “خاصة بحفظ المواد الغذائية“. وقال: “البلاستيكيات الأخرى مسرطنة وخطرة على سلامة الغذاء، فكل نوع له استخداماته” كما أكد على استخدام القفازات، وقال إن الأنواع المستخدمة تداول الأغذية، غير الأنواع المستخدمة للتنظيف، موصياً باستخدام العلب المكتوب عليها BPA FREE  لحفظ السوائل، لأنها آمنة، وخالية من المواد المسرطنة. 

وجدد المحاضر، توجيه النصائح للحضور مرة أخرى، وطرح سؤالاً عليهم، قائلاً: “هل تريد طعاماً سليماً من تخزين جيد بالمنزل؟ إذن عليكم اتباع الآتي:

احفظ الطعام في درجة حرارة أعلى من 60 درجة إذا كنت تريده ساخناً، أما إذا كنت تريد استخدامه بارداً فاحفظه في درجة حرارة أقل من 5 درجات، وإذا أردت طعامك مجمداً، فيجب أن تكون درجة الحرارة أقل من -18 درجة مئوية. 

وحذر أمغيزل من التسمم عن طريق الغداء، وقال: “الأغذية غير الآمنة، تحتوي على ميكروبات  ومواد كيميائية تتسبب في الإصابة بأكثر من 200 مرض، تتراوح بين الإسهال والسرطان، والأطفال دون سن الخامسة هم أكثر تعرضاً للإصابة لضعف مناعتهم.

مداخلات وأسئلة

شهدت الندوة، عدداً من 6 مداخلات وأسئلة، أجاب عنها المحاضر، وجاءت كالتالي:

ـ استفسار عن تذويب اللحوم في درجة حرارة عالية، لسرعة طبخها، فأجاب المحاضر: “إذا كانت أعلى من 60 درجة مئوية فهو آمن غير ذلك لا”.

– وعن أكل الأطعمة كالمشويات وغيرها، وحفظها بالثلاجة مرة أخرى، اشترط أن “يكون أكلها في اليوم نفسه، وألا تكون ملموسة بالأيدي، ولو كانت ملموسة، فالتخلص منها أفضل نظراً لوجود بكتيريا ضارة”.

– تجفيف الأطعمة كالسمك والروبيان وغيره باستخدام الشمس والملح، وكانت الإجابة أن “هذا الأمر غير ضار وآمن والبكتيريا غير قادرة على النمو”.

– أما عن التعليب في المنزل، فأجاب: “منازلنا غير مهيأة للتعليب الآمن، لأنه يحتاج ظروفاً بيئية مناسبة لسلامة الإنسان”.

– وعن استخدام اللحوم التي يُعاد تجميدها أكثر من مرة، قال أمغيزل: “بعد ذبح الماشية، ما أن تأتي باللحوم إلى المنزل وتوضع بالثلاجة، وتستخرج، ثم يُعاد بعض منها للثلاثجة مرة أخرى، تكون هنا قد فقدت قيمتها الغذائية.

ـ وعن آلية حفظ الروبيان، قال أمغيزل: “موسم الروبيان أقبل، والأسر تشتري احتياجاتها لعام كامل، وإذا كان الروبيان بقشره فيمكن تجميده لـ6 أشهر فقط لحفظه، إذا كانت منزوع القشر كاملا، قد تطول المدة قليلاً وإذا كانت منزوعة الرأس 6 أشهر وغير ذلك لا.

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكر الله سعيكم وجهودكم المبذولة لخدمة المجتمع
    الاستاذ حسن
    دام توفيقك ،كنت اتوقع قرائة عدم استعمال الاكل المعلب من ضمن اللائات وفوجئت بعدم ذكر ذلك بل جاء ذكر المعلبات دون ذكر اي سلبيات عنها فهل هو آمن على ما به من مواد حافظة ؟
    أفدنا وإن احتاج الامر لإفراد موضوع مستقل جزيتم خيرا.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com