مجلة طبية أمريكية: إشعاع الجوال والواي فاي يسببان ألْزهايمر

إنترنت: صُبرة

نقل موقع روسيا اليومي الإخباري عن موقع “إينو سمي”؛ معلومات تفيد بوجود علاقة بين التعرض لإشعاعات الهاتف الجوال وبين الإصابة بمرض ألْزهايمر.

وجاءت المعلومات في سياق دراسة طبية نشرتها في مجلة Current Alzheimer Research الأمريكية، وأشارت فيها إلى أن الاستخدام المستمر للهواتف المحمولة وأجهزة توجيه Wi-Fi يؤدي إلى زيادة الكالسيوم في الدماغ، وبالتالي يزيد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

وطبقاً للمنشور؛ فإن المعهد الوطني الأمريكي للسرطان سبق أن لاحظ عدم وجود علاقة بين الإشعاع الكهرومغناطيسي والسرطان، لكنه يشير إلى أنه سبب محتمل للأرق والصداع والتهيج. وبحسب الدراسة، يمكن أن تتواصل التغييرات في الدماغ التي تؤدي إلى مرض الزهايمر لمدة تصل إلى 25 عاماً قبل ظهور الأعراض.

وأشارت دراسات مختلفة إلى أن تقليل التعرض للإشعاع الكهرومغناطيسي يقلل من مرحلة التأثير السلبي الأولي على عمليات الدماغ.

يجدر ذكره أن الدراسات التي حذّرت من أخطار استخدام الهاتف الجوال؛ بدأت في نشاطها منذ 2006، وتزايدت حدّة تحذيراتها بعد 2011، على مستوى العامل، لكنّها أخذت تخفت شيئاً فشيئاً.

ويأتي التحذير من استخدام التقنية في الهواتف المحمولة للإشعاعات الكهرومغناطيسية في نطاق الموجات الصغرية أو الميكرويف. وتقوم الأنظمة اللاسلكية الرقمية الأخرى، مثل شبكات البيانات والاتصالات بإنتاج أشعة مماثلة.

وقد قامت الوكالة العالمية لبحوث السرطان بتصنيف إشعاعات الهواتف المحمولة اعتمادا على مقياس IARC إلى الفئة 2ب (قد تسبب السرطان)، وهو ما يعني أنها قد تحوي خطراً من التسبب بالسرطان.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com