[أصناف نادرة] كِبكاب.. نخلة جُلبت من العراق في زمن “السَّلُوق” خلالها الأخضر لذيذ.. والنخلة صعبة التلقيح كثيرة التساقط

لها ثلاثة أسماء.. أحدها غير لائق اجتماعياً

صُبرة: خاص

يُنطق الاسم CHEBCHAB ، وهو الاسم الذي جاءت به من موطنها الأصل في جنوب العراق. جاء هذا الصنف من النخيل إلى القطيف في زمن ازدهار تجارة “السَّلُوق”، ذلك أن ثمرها يصلح ـ في جنوب العراق ـ لهذه السلعة المعروفة عندهم بـ “خلال مطبوخ”. جُلب الـ “چبچاب” ومعه صنفان آخران هما “برَيم” و “خضراوي” للسبب نفسه: السلوق. ويبدو أن ما يصلح للبصرة؛ لا يصلح للقطيف بالضرورة، على الرغم من تشابه البيئتين في الحرارة والرطوبة..!

سكان جنوب العراق كانوا يهتمّون بهما لهذه الميزة التجارية البحتة، ولم يكن الصنفان جيدين رطباً. والغريب أن “چبچاب” نجح رطباً في القطيف. و “برَيْمْ” لا بأس به رطباً. ولكن لا مجال للاستفادة منهما أكثر من ذلك.

نادر

يمكن تصنيف “الچبچاب” ضمن النخيل النادرة، ومواقع وجوده الحالية في السّيحات الزراعية الواقعة بين التوبي والملاحة. تُعرَف النخلة في التوبي بالاسم نفسه “چبچاب”. أما في أم الحمام؛ فلها اسمٌ آخر “گريگر”. ولكن لها اسماً ثالثاً غريباً؛ هو “گراگر جمل” في الجش. ولكن الاسم الأخير يُطلق على صنف مختلفٍ في شمال سيحة التوبي.

موعد النضوج

ينضج رطب “الچبچاب” في شهر يوليو، وهو ضخمٌ مشوبٌ بشيء من حمرة. وعيبه أنه يتساقط بسهولة. وهذا العيب لا يمكن أن يكون مفيداً في رطب “السَّلوق” الذي يتميّز بقوة إمساكه في الشماريخ، وهذه الميزة موجودة في “الخنيزي”.

ومن عيوب نخلة “الچبچاب” أنها صعبة التلقيح، وكثيرٌ من ثمرها شِيصٌ.

ومن ميزاتها أن خلالها “الأخضر” يحتفظ بطعم سكريّ حتى قبل اكتساب لونه، بسبب قلة مادة “التانين” القابضة فيه. ويُصبح الخلالُ أطيبَ تناولاً إذا تسببت الحرارة في نضوج قشرته ولحمته قبل اكتساب اللون، وهو ما يُعرف ـ محلياً ـ بـ “التخنين”.

مثل البرني

ويقول خبير النخيل فتحي عاشور، إن شكل النخلة يُشبه شكل نخلة “بنت السيد/ أبو الحلّاو/ البرني” المعروفة بعرض كربِها وضخامته. وما لاحظته هو ضخامة رأسها وقلة سعفها. الضخامة واضحة، ومختلفة عن ضخامة رأس “الماجي”. مع ذلك؛ تظهر خضرة السعف باهتة، وخوصها قليل أيضاً..!

خلال الچبچاب لذيذ إذا نضج قبل اكتساب لونه “التخنين”
النخلة في مرحلة الخلال

‫2 تعليقات

  1. الأخ الكريم:
    إذا كنت تستخدم التطبيق؛ فبإمكانك اختيار حجم خط أكبر ممن الحجم الحالي.
    وإذا كنت تستخدم متصفحاً آخر؛ فبإمكانك تكبير العرض ليكبر الخط.

  2. الله ماأجمل مواضيعكم إنما الخط متعب للأسف أذا ممكن تكبرو الخط الله يخليكم

زر الذهاب إلى الأعلى

لإعلانك هنا ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com