“واتساب” الشايب والعلوي سُرقا بعد تلقّي رسالة SMS فيها “كود”

القطيف: صُبرة

تطابقت إفادة الكاتب جعفر الشايب وإفادة الناشط أحمد العلوي حول الطريقة التي سُرق بها حساباهما في برنامج “واتساب” هذا اليوم. وشرح الرجلان لـ “صُبرة” الخطوات التي فقدا بعدها حسابيهما بواسطة “هكر” مغربي، على الأرجح.

وقال كلّ منهما “وصلت رسالة نصية SMS تضمنت كوداً للواتساب.. ثم لم يعد الواتساب يعمل”. وما هي إلا ساعات قليلة حتى انهالت المكالمات عليهما تتساءل عن محادثات باسميهما تطلب أموالاً بشكل عاجل لـ “فك أزمة مؤقتة”، من بعض قائمة الأرقام الموجودة لديهما.

وقال الشايب إنه حاول تدارك الأمر بإرسال رسائل نصية لأصحاب الأرقام الموجودين في جهازه تضمنت اعتذاراً عمّا حدث. كما أجرى اتصالات بشركة واتساب التي أبلغته بإيقاف حسابه لمدة أسبوع ريثما يتم استرداد الحساب. وأضاف أن “الهكر” استولى على البريد الإليكتروني المرتبط بجهازه أيضاً، وهو ما صعّب عملية الاسترداد بعد اكتشاف الاستيلاء على الحساب.

من جهةٍ موازية؛ قالت الشاعرة نوال الجارودي إنها تعجّبت من طلب “الأستاذ أحمد العلوي منها مبلغاً من المال”، موضحةً “توقّعتُ أنه هكر، وتعاملت على هذا الأساس”. والعلوي مهندس بترول متقاعد ولديه نشاط اجتماعي يتركز في كونه المدير التنفيذ لجائزة القطيف للإنجاز.

وقالت الجارودي إنها المرة الثانية التي تصلها رسائل احتيال من أرقام شخصيات معروفة في القطيف، المرة الأولى كانت من رقم معلم في التربية الخاصة.  وفي الحالتين تكون الطالبات تحويل مبالغ مالية عبر بنك الإنجاز، ويُظهر المحتال حاجته إلى تحويل مبلغ مالي بالآف لحساب مصرفي في إحدى الدول كالمغرب وسيرلانكا”. أضافت “بالبديهة أدركت في الحالتين عبر حسابي الشخصين الكريمين أنها عملية احتيال، فمن المستحيل أن تصدر  من مثلهما مثل هذا الفعل”. ولا “ وجود لرابط أو مسوغ يدفعهما لطلب مبلغ مالي مني لمجرد وجود رقم هاتفي كصحفية أو شاعرة في حساب الواتساب الخاص بهما“.

اقرأ أيضاً

اختراق “واتساب” كاتب من القطيف وإرسال مطالب مالية باسمه

زر الذهاب إلى الأعلى

لإعلانك هنا ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com