اختراق “واتساب” كاتب من القطيف وإرسال مطالب مالية باسمه "هكر" مغربي تقوده خيبته إلى "بائع العسل" السماعيل

القطيف: صُبرة

لم تكن محاولة الاستغفال الأولى بالنسبة له، لكنها الأكثر طرافة من بين 3 حالات استغفال واجهها صاحب مشروع “عسل آل إسماعيل” منذ انتشار رقم جواله في مراسلات التسويق والترويج للسلعة التي تخصص في بيعها. عبدالواحد السماعيل؛ خاطب أصدقاءه اليوم، عبر واتساب، محذراً من تزايد حالات “هكر” برنامج التواصل الاجتماعي الأشهر على مستوى العالم. وقال لـ “صُبرة” إن آخرها صباح اليوم، حين وردته محادثة من أحد الكتّاب المعروفين في محافظة القطيف، تضمنت مطلباً مالياً.

ولم تتمكن “صُبرة” من الحصول على ردّ من الكاتب المعروف بنشاطه الاجتماعي المكثف.

رسالة التحذير تضمنت صورة لمحادثة أخرى تلقّاها السماعيل من زميل عمل له يعرفه، وطلب منه مبلغ 4000 ريال على سبيل الدين، واعداً بردّها قبل صلاة المغرب. وقال السماعيل إنه “طوّل باله” في المحادثة وتظاهر بالاستجابة للمتقمص شخصية زميله حين طلب منه تحويل المبلغ إلى مراكش بالمملكة المغربية. وأضاف السماعيل “قلت له إن النظام لا يقبل تحويل من أقل من 10 آلاف ريال”، وعرض على “الهكر” تحويل المبلغ الأخير. “كنت أحاول استفزازه وعرض مبلغ أكبر مما طلب”. أضاف “أردتُ استدراجه أكثر ليشعر بأنني أبله أكثر”، لكن يبدو أن الهكر فطن إلى اللعبة، فخرج عن طوره، وسألني “بتضحك علي ولا وشو..؟”. ومع محاولة طمأنته وعرض مبلغ أكثر؛ طفح كيل “الهكر” وقال “أنت أحمق ولا وشو”..!

يجدر ذكره أن رسائل التحذير من اختراق برنامج “واتس آب”؛ آخذة في التزايد منذ 2012، وبلغت ذروته في الشهرين الأخيرين عبر تقنيين وخبراء أمن معلومات، حذروا من ضغط الوصلات المجهولة أو إعادة إرسال الرسائل غير معروفة المصدر، أو الدخول في محادثات مع مجهولين تتضمن تلقّي ملفات دون التأكد من سلامتها.

اقرأ متابعة صُبرة

“واتساب” الشايب والعلوي سُرقا بعد تلقّي رسالة SMS فيها “كود”

تعليق واحد

  1. يغفل الكثير من مستخدمي الواتساب عن تفعيل خاصية ال Two-steps verification والتي وفرتها شركة الواتساب لمستخدميها لزيادة الامان وقطع اي محاولة لتهكير الحساب…بالامكان تفعيل هذه الخاصية بكل سهولة من خلال حساب المستخدم داخل التطبيق نفسه

    وفي المقابل خير فعل الاخ ابو محمد في ان رفع ضغط المهكر حتى بانت لهجته واخرجه عن طوره ?

زر الذهاب إلى الأعلى

هيونداي ـ المدار ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com