أخيراً.. سكان البحاري يعبرون طريق “أحد” بسلام…! البلدية تضع مطبّات لتخفيف سرعة المركبات

القطيف: صُبرة

أثمرت مطالبة سكان بلدة البحاري بإيجاد حلّ لمشكلة طريق “أحد” عن إجراء أُحاديّ الجانب اتخذه رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد الحسيني، ونفذته آليات البلدية اليوم. وأنهت الآليات وضع مطبّات في الطريق الذي تسبّب في تهديد سلامة السكان في تنقلهم بين شطريْ البلدة الشمالي والجنوبيّ.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي الخبر وكأنه “بشارة”، بعد سنواتٍ من المعاناة التي واجهها السكان في طريق تمرّ منه السيارات المسرعة على مدار الساعة. وكان الأهالي؛ قد واجهوا رئيس البلدية في زيارته إياهم في الـ 23 من أبريل الماضي بقائمة مطالب على رأسها وضع حلّ لسرعة السيارات في منطقة عبور مشاة.

وتقع بلدة البحاري في موقع يخترقها طريق “أحد”، القادم من الطريق السريع غرب مدينة القطيف، ويمثّل الطريق مدخلاً رئيساً للمدينة، ويشهد كثافة مرورية عالية لمستخدمي الطريق السريع بين مدينة الجبيل والخبر. وقد تسبّبت كثافة المرور العالية في تدفق أعداد كبيرة من السيارات دون تخفيف السرعة، خاصة في منطقة مشاة تمتد من مدخل “البحاري” القديم ومدخل طريق “العوامية” المتقاطع مع شارع الإمام علي.

وقد تكاثرت المطالبات بحلّ مشكلة السيارات والمشاة، بعد تكرار حوادث الدهس. وفي زيارة الحسيني للبحاري؛ أصرّ المواطنون على المشكلة، الأمر الذي انتهى إلى وضع مطبّات إسفلتية مزودة بـ “عيون قطط”، يُضطرُّ السائقون معها إلى تخفيف سرعتهم، وإتاحة الفرصة للمشاة.

زيارة الحسيني للبحاري في 23 أبريل الماضي

(مصدر الصور: عبدالباري الدخيل)

اقرأ أيضاً

أهالي البحاري يستقبلون رئيس بلدية القطيف بقائمة مطالب

[فيديو] من مواطن كفيف إلى مرور وبلدية القطيف: كيف أعبر طريق “أُحد” إلى أهلي في البحاري..؟!

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com