صبيحة الفخر لمن صوّروا حادث أمس: عيب عليكم.. استحوا استبدلت رخصتها البحرينية برخصة سعودية صباح اليوم من مرور الجبيل

القطيف: صُبرة

وجهت السيدة صبيحة الفخر نقداً لاذعاً لمن صوّر الحادث المروري الذي تعرّضت له مغرب أمس في كورنيش القطيف، ونشر الصور عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ووصفت التصوير والنشر بأنه “عيب على من ارتكبه”، موضحة أن “الحادث بسيط جداً”، و “مجرد احتكاك صغير بين سيارتين”. وأضافت “أقول لكل من يصوّر الحوادث عموماً وحوادث النساء خصوصاً: عيب عليكم.. استحوا”.

وعن الحادث نفسه؛ قالت الفخر “كنت أحاول الدوران إلى الخلف، فاحتكت سيارتي بسيارة شاب، كان برفقة أسرته”، و “حين نزلنا أظهر الرجل أخلاقاً عالية معي، واقترح تجاوز الموضوع، لكنني أصررتُ أن يأتي “نجم” ويحصل الشاب على حقه كاملاً، خاصة أنني مشمولة بالتأمين”. وأضافت “ما حدث أقل من حادث”، ولكن يحلو لبعضهم أن “يسوي سالفة”، ويعرّض الناس للحرج.

وقالت “عرف بعض أولادي وبعض صديقاتي عن الموضوع من الصور التي انتشرت، قبل أن أبلغهم، وهذا مُحرج”. وأكدت الفخر أنها لا تنوي تصعيد الموضوع برفع دعوى أو شكوى أو ما شابه ضدّ من صور، ولكنها تودُّ أن تنصحه وتنصح من تشغلهم هذه الأمور الصغيرة بقولها “كفّوا عن النساء، كفّوا عن هذا النوع من التصيّد”.

وأضافت “في موقع الحادث جاءني شابّان، وتعاملا معي بكلّ تهذيب، للخروج من السيارة وطمأنتي بكل احترام، ولكنّ هناك آخرين، كان شغلهم الشاغل هو التصوير”. وهذا هو “الفرق بين من يستحي وبين لا يستحي”.

وكشفت الفخر عن استلامها رخصة القيادة السعودية صباح اليوم من مرور محافظة الجبيل، بعد حصولها على رخصة القيادة البحرينية.

يجدر ذكره أن قصة السيدة الفخر عن حملها رخصة قيادة سيارة بعد سن السبعين لقيت رواجاً واسعاً النطاق، بعد نشر “صُبرة” تقريرين عنها، أحدهما نصّي في الموقع، والآخر فيلم قصير مدته 5 دقائق، ولاحقتها قنوات فضائية لإجراء حوارات ميدانية معها.

الصورة التي انتشرت إليكترونياً عن الحادث البسيط

لقراءة تقرير “صُبرة” السابق

[صور وفيديو] صبيحة الفخر.. رخصة قيادة السيارة بعد سن السبعين…!

لمشاهدة الفيلم القصير

تعليق واحد

  1. كان الله في عونك يا ام مازن على سخافات بعض أفراد المجتمع الذي لم يصل مرحلة الوعي في التعامل الاجتماعي

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com