الصادق يقرأ القرآن بلغة “برايل”.. والفارس يكتب للناس باللغة نفسها "صقور المملكة" ينظمون 5 أركان في اليوم العالمي

القطيف: ليلى العوامي

صوت قرآني خاشع، وسط سيتي مول القطيف، والتلاوة بصوت ناصر الصادق، الكفيف الذي يقرآ القرآن من نتوءات لغة “برايل” المحفورة على بضع أجزاء من المصحف في حوزته.

وإلى جانبه زميله، حسن الفارس الذي يكتب لزوار الفعالية باللغة نفسها، لغة الفرنسي لويس “برايل”.. وهكذا توزّع الاثنان المهمتين، أحدهما يقرأ القرآن، والآخر يكتب للناس.

هذا ما بدت عليه فعالية الاحتفال باليوم العالمي للغة برايل، مساء الليلة، بتنظيم فريق صقور المملكة. 

وقد احتوت الفعاليات التي نظمها فريق صقور المملكة على خمسة أركان، حيث تهدف إلى تعريف المجتمع بلغة برايل إضافة إلى ركني صحة تابعين للمراكز الصحية بالقطيف لتوعية الأفراد بأهمية متابعة المؤشرات الحيوية للفرد .

وعرض مركز زهور المستقبل خدماته لزوار الفعالية وإلى جانبهم وقفت رئيسة اللجنة الصحية التابع لجمعية تاروت الخيرية أزهار الماء لتوضح للزوار السلوكيات الخاطئة التي يلجأ إليها الناس في حالة وقع حادث لشخص ما في عينيه، وقالت “لا تضعوا الماء في العين بالطريقة التقليدية في حال دخل الغبار للعين، بل اغسلوها بماء جارٍ لمدة عشرين دقيقة حتى تتخلص العين من الغبار أو المادة السامة التي دخلت فيها”.

وأضافت “يُفضَّل وضع كمادات باردة على العين أيضاً، إما إذا كانت الإصابة بسبب دخول جسم في العين سواء كان سعف النخيل أو عصا أو أي جسم لا نقوموا بنزعها لأنها ستؤدي إلى زيادة المشكلة بل يجب تغطيتها بكوب وشاش وترك الجسم الذي دخل بها للطبيب كي يقوم بعمله”.

وأوضحت المغالطات التي قد يرتكبها البعض وقد تؤدي لفقدان البصر، مركزة على العين وأخطار الإصابة.

اقرأ أيضاً

أصابع القطيف قرأت لغة الفرنسي “برايل” منذ عام النكسة

ركن مركز المكفوفين بجمعية مضر

ركن التوعية الصحية

ركن أعرف أرقامك التابع للمراكز الصحية بالقطيف

ركن زهور المستقبل بجمعية تاروت الخيرية

ركن اللجنة الصحية التابع في جمعية تاروت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com

×