إسكان القطيف.. يسدّدون أقساط منازل لم يسكنوها حصار مزدوج بين الإيجار والبنوك.. والمطوّر لم يلتزم مواعيد التسليم

الشركة توضح: سلمنا 409 وحدات.. وتسلمنا 1200 طلب صيانة

القطيف: شذى المرزوق 

6  أشهر مرّت حتى الآن، منذ آخر ما نشرته “صُبرة” حول مشكلة مشروع إسكان القطيف البدراني، الواقع على مساحة 64 ألف متر مربع غرب محافظة القطيف، ويبدو أن لا جديد حدث على الأرض..

شكاوى المتضررين ما زالت مفتوحة على مصراعيها، من تأخر تسليم الوحدات السكنية لأكثر من 3 سنوات، أو تسليمها بكل ما فيها من عيوب تكلفهم مبالغ باهظة لإعادة صيانة ما يفترض أن تقوم به الجهة المطورة أصلاً!

المواطنون صبروا طيلة 4 سنوات منذ طرحه، وكان مقرراً تسليمه بداية العام الجاري 2022، ورغم تواصل “صُبرة” مع المطور العقاري الخاص بالمشروع، إلا أن امتعاض المواطنين ما زال مستمراً حتى بعد انتهاء تسليم وحدات زون 4 و5.

أما غالبية الوحدات في البلوكات الأخرى فما زال مالكوها يرزحون بين فكي كماشة سداد أقساط إيجار المنازل والشقق المستأجرة على ظهورهم وبين سداد أقساط الجهة الممولة للإسكان من شركات أو بنوك، هذا غير تكاليف المعيشة وما يتكبدونه لتحسين مستوى الخدمات ومرافق الوحدة السكنية التي يملكها في المشروع، كل هذا فيما يسود الغموض الوضع في المشروع، والتسويف في مواعيد التسليم أو معايير البناء ومستوى الخدمة والصيانة وغيرهما.

“صُبرة” تعاود رصدها للعديد من الشكاوى مرة أخرى، حيث يلاحظ أن غالبيتها كما هو دون أي تقدم ملموس، على أمل أن يوجد حل عادل ومرضٍ للجميع، ينهي هذه الأزمة القائمة منذ 4 سنوات.

تأخير ومعاناة

في البداية، يرى حسين الحايك، أن مشكلته تتلخص في تأخر تسليم وحدته (رقم 715 بلوك 25) حيث كان مقرراً استلامها ـ حسب العقد ـ في فبراير 2021، لكنها تأجلت حتى فبراير 2022، وللأسف لم يكتمل إنشاؤها حتى الآن! مشيراً إلى أن ذلك التأخير أرهقه كثيراً وراكم إيجار شقة عليه لقرابة عامين، ومع ذلك فهو ملتزم بسداد أقساط وحدته، وهذا وضعه أمام خيارات الانسحاب، أو الدفع والاستمرار، أو إيقاف الأقساط بانتظار المشروع الذي وصفه بأن “لا تفاصيل واضحة له”.

محمد الدار

بذات السياق، يتفق محمد الدار مع المعاناة السابقة، وقال إن موعد تسلمه وحدته (720 بلوك 25) تجاوز حتى الآن  10 أشهر، حيث كان المفترض في أغسطس 2021، وجاء خطاب التأجيل إلى شهر فبراير الماضي، ومع ذلك لم يستلم حتى الآن. وكرر نفس ما يعانيه آخرون من سوء أوضاع الوحدات السكنية وحاجتها لصيانة جديدة تنهي إشكالية العمل غير المتقن.

أما المواطن محمود حليل (مالك وحدة في بلوك 7)، فيذكر نفس المعاناة من حيث التأخير أو سوء التشطيبات، واكتفى بالتأكيد على أن لا مصداقية في التعامل والمواعيد المتفق عليها، ما يضع المستفيدين في حيرة ما بين استلام الوحدة بعيوبها، أو تأخر التسليم وبالتالي ارهاق مادي وتكلفة أكبر.

عيوب لا تنتهي

أنور الخليف

بدوره قال أنور الخليف (مالك الوحدة 932 في بلوك 7) إنه بعد تأخير جاوز العام، استلم وحدته في فبراير الماضي، دون خدمتي ماء ولا كهرباء، وتم ايصالهما في 2022/05/16، وأشار إلى العديد من المشاكل والعيوب في الوحدة من عدم توفر مواد السباكة من مغاسل ومحابس، وخلاطات رديئة ـ بداعي التوفير ـ عدا الاختلاف في سعة الخزان الأرضي المتفق عليه  من 9000 لتر إلى 5000 لتر، و عدم توفير السخانات المتفق عليها، ما اضطره لعمل سخانة مركزية للوحدة كاملة كلفته مبالغ باهظة. 

تمديدات المياه

وأردف  أنه اضطر لتغيير وضع كراسي دورات المياه بعد أن كانت في اتجاه القبلة إضافة إلى أنه عند مراجعته إدارة المشروع لوجود مشاكل في سراميك دورات المياه رفضوا التعاون بسبب تغيير الكراسي.. هذا عدا نوعية الأبواب الرديئة وتشققات البلاط في الفناء الخارجي والتقاعس عن اصلاحه.

وضع دورات المياه

تشققات البلاط

التنازل أو الانتظار

من جهته أوضح سلمان علي الزيداني أنه استلم وحدته (رقم 234 في بلوك 34) في فبراير الماضي متأخراً سنة كاملة عما ذكر في العقد، وأكمل: المشكلة تكمن في عدم اتقان العمل في خدمات ومرافق الوحدة السكنية على غير المتفق عليه، حيث توجد عيوب كثيرة وأشياء ناقصة وأخرى غير متفق عليها، مثل الخزان الأرضي إضافة إلى عدم يوجد تمديدات للماء الحار فاضطر للتكسير والتمديد للسخان المركزي، وأيضاً عيوب الجدران والمطبخ والدهان وسيراميك الفناء الخارجي.. وأرفق حديثه بصورة خطاب منه لشركة المشروع تؤكد ملاحظاته حول العيوب، وطلب الموظف منه الإقرار بالتنازل عن الاستلام أو الانتظار لوقت غير محدد حتى يتم إصلاحها..!

تزويد دورات المياه بخط ماء حار

مشاكل الصرف الصحي وإعادة تمديد الأنابيب

إعادة تركيب سيراميك الفناء الخارجي والسبب الفراغات والمقاسات غير المضبوطة

 أثناء إجراء تحسينات وصيانة جديدة تم اكتشاف وجود أنقاض مدفونة تحت الوحدة

بسبب طبقة الاسمنت القليلة تم إعادة تكسير وتحسين أرضية المطبخ

الصدأ في الأبواب

مشاكل الكهرباء قائمة

أما عبدالعزيز آل عواد، فأكد أن مشاكل الكهرباء في المشروع لاتزال قائمة، إذ أنه استلم وحدته رقم 929 من بلوك 7 قبل شهرين، بدون كهرباء. مشدداً على مشكلة الصيانة وقلة العمال، ولفت أن العقد يقتضي تركيب 7 سخانات في الوحدة، ولم يتم تركيب أي منها حتى هذا اليوم، ما أضطره لتركيب دينامو ماء أوتوماتيك، هذا عدا مغسل المطبخ الذي لم يصل حتى الآن، فيما كلفته التمديدات 7 آلاف ريال.

عبد العزيز آل عواد

بدوره أوجز محمد السويد (مالك وحدة 151 بلوك 32) مشكلته بتأخير استلام الوحدة رغم أن المتبقي هو  تشطيبات بسيطة حسب مانقل إليه من المطور مع امداد الوحدة بالكهرباء والماء، ولاشيء قد تم حتى الآن. 

محمد السويد

أبواب غير صالحة

عدم اتقان العمل في الصباغ

نوعية رديئة لشباك النوافذ

الصدأ في الأبواب

رد المطوّر

وحرصاً من “صُبرة” على حق الرد على ملاحظات أصحاب المنازل، تواصلت مع إدارة المطور العقاري التي ردت على لسان المهندس محمد عبد المولى ـ بما يلي:

1) بخصوص تأخر أعمال التسليم:

ـ إن نسبة الإنجاز بالمشروع تتجاوز 90% وأن أعمال التسليم والتسكين للمستفيدين جارية حيث تم حتى تاريخه تسليم الوحدات السكنية لــ 409 مستفيدين.

ـ إن نطاق عمل المطور لا يشمل توفير التغذية الكهربائية للمشروع و أيضاً لا يشمل إتمام إنجاز أعمال البنية التحتية وتوفير الخدمات للوحدات السكنية.. علماً بأن الوحدات التي تم إطلاق التيار الكهربائي بها 491 وحدة تم تسليم 409 وحدات منها والباقي مجدول لأعمال التسليم .

ـ إن المطور تقدم بطلب لتوفير التغذية الكهربائية لعدد إضافي من البلوكات وحتى تاريخه لم يتم توفير التغذية الكهربائية المطلوبة لإتمام أعمال التسليم.

ـ إنه من متطلبات التسليم للمستفيد إتمام إجراءات عملية الاختبار والتشغيل للوحدة وهذا ما لم نتمكن من اجراءه دون توفير التغذية الكهربائية من قبل الجهة المعنية. كما أننا في تواصل دائم مع الجهات المختصة حول معوقات التسليم للمستفيد وصولا الى تسليم كافة الوحدات للمستفيدين مكتملة الخدمات في اقرب وقت.

2) بخصوص أعمال الصيانة والاشارة على جودة بعض البنود المنفذة:

ـ نؤكد على التزام المطور بضمان المنشأ لمدة سنة من تاريخ الاستلام مع توفير الصيانة اللازمة للمنشأ خلال تلك المدة  مع توفير الضمانات الأخرى طبقا للتعاقد.

ـ تم وضع آلية محددة لطلب أعمال الصيانة وتم إعلام كافة المستفيدين بطريقة طلب الصيانة للوحدة علما بأنه منذ التسليم للوحدات تم استلام ما يزيد عن 1200 طلب صيانه تم تصنيفها طبقا لحجم المشكلة المشار اليها في طلب الصيانة وتم التعامل مع معظم الطلبات المقدمة واغلاقها.

ـ إن الكثير من طلبات الصيانة المقدمة للمطور وبعد دراستها ومعاينتها بالموقع يتم التعامل معها بشكل فوري من فريق الصيانة أثناء المعاينة  والبعض الآخر ناتج عن قيام بعض المستفيدين بتعديلات داخلية أو خارجية على الوحدة وتلك التعديلات يترتب عليها إخراج الوحدة من الضمان.

 ـ طبقاً لعقد المستفيد وإقرار التسليم للمستفيد الذي نص على عدم إجراء أي تعديلات على الوحدة دون الرجوع إلى الجهات المختصة، وحيث إن كثيراً من تلك التعديلات من شأنها الإضرار بسلامة المنشأة والتسبب في أضرار على البنود المنفذة بالوحدة لا يمكن للمطور التدخل لإيقاف تلك التعديلات حيث إن الوحدات تقع تحت حيازة المستفيدين.

 ـ إن فريق عمل المطور لا يدخر جهداً في تقديم المشورة للمستفيدين وكذلك القيام بعمل بعض الصيانة اللازمة للوحدة حتى وإن كانت خارج الضمان نتيجة التعديلات التي قام بها المستفيد.

وعلى سبيل المثال لا الحصر نرفق لكم عدد من الصور التي توضح حجم التعديلات التي تمت على الوحدات التي تؤثر سلباً في جودة وسلامة المنشأة و أيضاً على الشكل المعماري للمشروع.

واننا من خلالكم ندعو كافة المستفيدين للحفاظ على الشكل المعماري للمشروع مع ضرورة مراجعة الجهات المعنية حول أي تعديلات على المنشأة.   

الصور من المطور العقاري : 


اقرأ أيضاً:

انتظار 3 سنوات وتأخر سنة.. مقاول “إسكان القطيف” يسلّم الأسر منازلها “بلاء ماء”

انتظار 3 سنوات وتأخر سنة.. مقاول “إسكان القطيف” يسلّم الأسر منازلها “بلاء ماء”

مُلاك «إسكان البدراني»: غياب الشفافية يؤخر موعد الاستلام

مُلاك «إسكان البدراني»: غياب الشفافية يؤخر موعد الاستلام

‫5 تعليقات

  1. الاخ حسين
    ١-نحن شاكرين ربنا ولله الحمد والمنه أولا وأخيرا
    ٢-من حقنا نتذمر لأنه دافعين فلوسنا ودم قلبنا لا أنت ولا المطور العقاري متصدق علينا في الحصول على الوحدات السكنية
    ٣-لغة احنا طماعين ماهو الطمع الذي وقعنا فيه! عشان تكتب هذا التعليق
    ٤-أتمنى أنك عملت استخاره قبل ما كتبت هذا التعليق

  2. يااخوان احمدوا ربكم واشكروه على فضله وبلاش تذمر بالفعل بني آدم طماع ومايملي عيونه الالتراب.. اشكرواالله عزوجل وبالشكرتدوم النعم.. عش في هذه الدنيا كعابرسبيل…

  3. انا احد المستفدين في هذا المشروع وانا متضرر من التأخر في تسليم منزلي الذي المفروض أني استلمته من ١/٢/٢٠٢١ ولاكن بسبب جائحة كورونا تم اعطاء المطور ٦ اشهر بالاضافة الى ٦ اشهر ظروف قاهرة بما مجموعه سنة يعني التاريخ الجديد للاستلام ١/٢/٢٠٢٢ ولاكن حتى اليوم لم استلم بسبب التأخر في التشطيبات وآخر حجه للمطور أن شركة الكهرباء لم تصدر فواتير ادخال الخدمة، وحسبي الله ونعم الوكيل

  4. يقول انه انجز ولم يضع كم لم ينجز
    سنه و٦ شهور تاخير ولا زالت هناك ١٣ بلوك تحتاج ٨ شهور وممكن اكثر تحت الإنشاء ويتعذر بشركتي الكهرباء والماء
    ١٢٠٠ طلب صيانه والأشياء الكبيره رفض تعديلها ولو اردتم اذهبو للموقع لتعاينو المستفيدين منذ اشهر تراجع ادارة المشروع بعد ان وقعو في فخ استلم وبعدين بنصلح
    وجه الموضوع من تاخير وسؤ تنفيذ لمستفيدين غيرو وبدلو ما وجودوه من سؤ تنفيذ وردائة مواد غير ابهين لما يسمى ضمان عن اي ضمان يتكلم!!
    بعد الاعذار الواهيه وتحت مرأى ومسمع الوزاره اذا استمرت المهزله فنقول إنا لله وإنا إليه راجعون

  5. السلام عليكم ورحمة الله

    تغطية صحفية ضررها على المستفيدين اكثر من نفعها

    عنوان التغطية يشير الى التاخير في تسليم الوحدات ومدير المشروع يجاوب عن مخالفات المستفيدين

    تاخر المشروع بسبب المطور ، هناك وحدات قيد الانشاء حتى تاريخه هل عجزتم عن تصويرها على ارض الواقع ليتم ايضاح الحقيقة
    هل اطلعتم على العقود لمعرفة على من خالف بنود العقد ، هل تم التواصل مع الشركة المسؤلة عن اعمال البنية التحتية لمعرفة من هو المقصر هل هو المطور او غيرة؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com