[لهجة القطيف] “عَمْبالي” و “عَبالي” و “حَسبالي” أصلها فصيح…! اقتصاد لغوي احتاج إلى زمن طويل

صُبرة: خاص

من الناحية اللسانية؛ هذه الكلمات الثلاث ذات أصلٍ فصيحٍ بلا أدنى شك. والسرُّ في الكلمات الثلاث هو ما يعرفه علماء الألسنيات بـ “الاقتصاد اللغوي”. هذا الاقتصاد موجود في كثيرٍ من لغات العالم، وهو ظاهرة اختصار الكلام بدمج كلمتين أو أكثر في كلمة واحدة، بطريقة تفقد بعض الكلمات حروفاً منه.

وكلّ كلمةٍ من الكلمات الثلاث؛ أصلها كلمتان أو أكثر، وقد تآكلت بعض حروفها عبر الزمن والاستخدام المتواصل بين الأجيال، لتأخذ شكلاً يبدو غريباً في نطقه النهائي..!

فكيف حدث ذلك..؟

عَمْبالي

تتكون الكلمة من:

عَنّ: ومعناها “لاح” أو “طرأ” أو “مرّ” أو “ظهر”. وجاء في [لسان العرب: عنن] “عَنَّ الشيءُ يَعِنُّ ويَعُنُّ عَنَناً وعُنُوناً: ظَهَرَ أَمامك؛ وعَنَّ يَعِنُّ ويُعُنُّ عَنّاً وعُنوناً”. ومثل ذلك موجودٌ أيضاً في [القاموس المحيط: عنَّ]، و [مقاييس اللغة: عن].

بـ: حرف جر.

بالي: كلمة البَالُ لها معاني كثيرة، منها: الحال والشأْن؛ القَلْبُ، البال الخاطر.

وما حدث هو أن النون في كلمة “عنّ” أُدغِمت مع حرف الجر “الباء”، فتحوّل الحرفان ميماً “عنّ بـ = عم”، ثم التصق ذلك بكلمة “بالي”،

فتحولت الكلمة من:

عنّ ببالي

إلى

عَمبالي.

عَبالي

تتكون الكلمة من “على” و “بالي”.

حَسبالي

الكلمة منتشرةعراقياً، وهي اقتصاد لجملة” حسبتُ في بالي، أو حسبت ببالي، بمعنى “ظننت”.

ويْشْ عَمبالك..؟

أصلها:

أيُّ شيء عنّ ببالك..؟

زر الذهاب إلى الأعلى

هيونداي ـ المدار ـ مربع

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com