[متابعة] حادث سيهات.. الرمضان ينتظر خبراً عن عملية زوجته سهير الزنادي.. وإسراء الفردان أيضاً تخضعان لجراحيتين لمعالجة كسور في القدمين.. واستقرار صحة بقية المصابات

القطيف: معصومة الزاهر وشذى المرزوق

يرنو أحمد الرمضان إلى جواله، في انتظار «البشارة». فهو «يحاتي» في هذه اللحظة؛ نتائج العمليتين الجراحيتين لسهير الزنادي، وإسراء الفردان.

الأولى زوجته، أما الثانية فهي قائدة السيارة التي اصطدمت بالسيارة التي تقودها زوجته وبرفقتها 10 من أفراد عائلتها، مساء الأحد الماضي، على طريق الخليج في مدينة سيهات.

السيدتان تخضعان لعمليتين جراحيتين لمعالجة كسور في القدمين في وقت واحد، ولكن كل منهم في مستشفى، فسهير ترقد على سرير أبيض في مستشفى المواساة بالقطيف، على بعد 20 كيلومتراً من إسراء، التي نُقلت إلى البرج الطبي في الدمام.

ولكن أحمد الرمضان، ألغى المسافات، اعتبر نفسه معنياً بالمصابتين، وقال لـ«صُبرة» في اتصال هاتفي قبل قليل، «لم أفكر في من يتحمل مسؤولية الحادثة، المهم لدي سلامة الجميع؛ زوجتي وإسراء الفردان».

وأضاف الرمضان «أن اخطاء القيادة تحدث من الجميع، حتى من المتمكن من السياقة، ولست معنياً بإيقاع الخطأ على طرف دون آخر. ويجب ألا يلوم أحد على ما وقع. المهم ان يكون الجميع بخير. والحمد لله أنها «في الحديد ولا في العبيد».

خرجت سهير الزنادي من الحادثة بكسر مضاعف في القدمين، كسر في الركبة اليُسرى، كسور ورضوض في الصدر.

وإضافة إلى سهير؛ ما تزال ثلاث من أفراد عائلتها يرقدن في المستشفيات، لتلقي العلاج من إصابات لحقت بهن في الحادثة، هن: مريم (17 عاماً)، غلا (10 سنوات)، وزهراء (سنتين)، والأخيرتان ترافقهما جدتها لأمهما.

أما إسراء الفردان فتمثلت إصابتها في كسر مضاعف في الفخذ والكاحل الأيسر. وأبلغ زوجها علي التكرور «صُبرة» في اتصال هاتفي، قبل قليل، أنها «للتو خرجت من غرفة العمليات»، مبيناً أنه في الطريق للمستشفى، للاطمئنان عليها، مطالباً الجميع «بالدعاء لها وللأخت سهير الزنادي وجميع المرضى بالشفاء العاجل».

اقرأ أيضاً:

[فيديو] حادث سيهات.. سائق ثالث صدم الـ«هيونداي» ولاذ بالفرار

[سيهات] طريق الخليج.. إصابة 10 أشخاص بينهم أطفال في تصادم وجهاً لوجه

[متابعة ـ تفاصيل] حادث سيهات.. 4 حالات في العناية المركزة.. وتعافي 7 مصابين

‫2 تعليقات

  1. الله يعافيهم ويشفيهم والله إن أمشي ونا عيني على السيارات من الشارع الثاني بسبب حادث صالتي بنفس الطريقه وتوفى زميلي الله يرحمه وانا مكسر تكسير الحديد مايرحم والله اني صرت احب اطلع تتمشى اغلب وقتي مشي مع الزحمه ذي الايام إلى إلى الضرورات

  2. نسأل الله لهما وللمرضى الشفاء العاجل
    ونشيد بموقف الرمضان الإنساني النبيل
    وألف شكر لصبرة متابعة الأحداث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com