[رسالة مواطن] في أبو معن.. الطلبة لا يدرسون.. الموظفون لا يعملون.. وشراء الاحتياجات معاناة مستمرة منذ احتراق برج الاتصالات قبل 5 أيام

صباح غدٍ (الأحد)، سيجلس طلبة الصفوف الابتدائية وبعض طلبة المتوسطة والثانوية (ممن يدرسون بنظام التناوب اليومي؛ بين الحضوري وعن بُعد)، في كل مدينة وبلدة وقرية في مناطق المملكة الـ13، أما شاشات الحاسب الآلي، أو الآيباد أو الهاتف الجوال، لمتابعة دروسهم في منصة “مدرستي”.

فقط طلبة قرية أبو معن، الواقعة غرب مركز صفوى في محافظة القطيف، سيضعون أيديهم على خدودهم، ربما سيواصلون النوم، أو ينشغلون بأي شيء آخر غير الدراسة.

غداً أيضاً؛ سيواصل الموظفون في مناطق المملكة، ممن يعملون بنظام العمل عن بُعد، أداء مهام الوظيفية. وحدهم زملاؤهم في أبو معن، لن يُتاح لهم ذلك.

غداً كذلك؛ ستتواصل معاناتنا نحن سكان أبو معن (عددهم يربو على 5 آلاف نسمة، فضلاً عن عمال عشرات المزارع)، في شراء احتياجاتنا ومستلزمات بيوتنا الأساسية، فنقاط البيع الإلكتروني لا تعمل. ومن لا يملك أموال نقداً؛ لن يتمكن من الشراء.

السبب؛ أن خدمة الإنترنت في بلدتنا مقطوعة منذ الاثنين الماضي، منذ احتراق برج الاتصالات الوحيد في أبو معن، ومن ثم مبادرة شركة الاتصالات السعودية بإزالته، على أمل تركيب برجاً آخر.

ما أشرت إليه من وجوه معاناة سكان أبو معن، غيض من فيض، فهي متعددة وقاسية جداً علينا. نحن باختصار؛ مقطوعون عن العالم.

يخرج رب الأسرة من منزله إلى وظيفته، أو إلى أي مكان آخر، فلا يستطيع التواصل مع أسرته، فخدمة الاتصالات مقطوعة منذ احتراق البرج العتيد.

أخبرنا موظف في شركة الاتصالات السعودية، ممن باشروا إزالة برج الاتصالات المُحترق، أن عودة الاتصالات إلى بلدتنا قد يستغرق فترة تراوح بين أسبوع إلى أسبوعين. فبمجرد أن وصلت سيارات شركة الاتصالات؛ بادر عمي مسعود القحطاني، لمعرفة ما هي الخطوة التالية؟ فتم إبلاغه أن الشركة تعتزم إعادة تأهيل وصيانة نفس البرج القديم، وإعادة تركيبه بعد التجديد والتحديث والصيانة، وقد يستغرق هذا الأمر قرابة الاسبوعين في حد أقصى.

وهي مدة طويلة جداً، حتى في حدها الأدنى، فتخيلوا أن طلبتنا لن يدرسوا أسبوعاً كاملاً، وأن الموظفين عن بُعد لن يباشروا أعمالهم طوال هذه المدة، وأن معاناة التبضع ستتواصل. وأننا سنبقى طوال 7 أيام مقطوعون عن العالم، نعيش الترقب والقلق.

سكان أبو معن؛ صغارهم وكبارهم، نساءهم ورجالهم، يناشدون شركة الاتصالات السعودية، المسارعة في معالجة المشكلة. الشركة خاصة وربحية، ولكنها شركة وطنية، يتحتم عليها واجب وطني في إيصال الخدمة للمواطن والمقيم في هذا الوطن، الذي سيحتفل بعد أيام قليلة بيومه الوطني الـ91؛ فهل سنتبادل نحن سكان أبو معن التهاني بيومنا الوطني عبر جوالاتنا، أم سنبقى مقطوعون عن العالم؟

عشمنا كبير جداً في كل مسؤول في هذا الوطن، بقيادة والد الجميع؛ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وعضده أميرنا الشاب الذي يضع شعبه، كل شعبه في بؤبؤ عينيه؛ الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

أهالي بلدة أبو معن

عنهم: نايف عايض القحطاني

اقرأ أيضاً:

طلبة «أبو معن» محرمون من «منصتي».. برج الاتصالات أصبح رماداً

تفاعلاً مع “صُبرة”.. شركة الاتصالات تحل مشكلة “أبو معن”

«نصف فرحة» في أبو معن.. أزالوا البرج المُحترق.. في انتظار تركيب آخر

تعليق واحد

  1. شكرا لك ولجهودك الطيبة اختنا شذى المرزوق والشكر موصول لصحيفة صبرة ومسئوليها على ابرازكم منطقة ابومعن خاصة ومنطقة القطيف عامة والمشاكل التي تواجه سكان هذة المنطقة والكرة الان في مرمى شركة الاتصالات Stc وحل مشكلة انقطاع الاتصال والانترنت ونتمنى من كل المسئولين في محافظة القطيف من تعليم وصحة وشئون بلدية وقروية الاهتمام بهذة المناطق التى تنقصها ادنى متطلبات الحياة والاهتمام والسعي على حل المشاكل التى تؤرق ساكنيها الأعلام شريك مهم وحيوي ينقل لكل مسئول متقاعس ومقصر ان يخرج من مكتبه ويسعى بكل همه واقتدار على تحمل الأمانة التى اوليت لهم من قبل ولاة الأمر حفظهم. الله ممثلة في ملك الحزم سلمان ابن عبدالعزير وولي عهده الشاب القوي الامين محمد ابن سلمان .

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com