برعاية الأمير فيصل.. كرم الشمال يستضيف اليامي في عرعر.. ويدعم جولته الوطنية تسهيلات.. وعودة الملصقات.. ومعقمات.. وكمامات.. ومرشد يساعده في المنطقة

القطيف: صُبرة

لم يهنأ كرم المواطنين في مدينة عرعر، عاصمة الحدود الشمالية، إلا بالاحتفاء بمحمد اليامي، رسمياً وشعبياً، وإكرامه على طريقتهم المعروفة.

وحسبما قاله اليامي لـ “صُبرة”؛ فإن أساس الاحتفاء جاء أولاً من أمير الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، الذي وجّه بتقديم التسيهلات لجولة اليامي الوطنية ومساعدته في إنجاز مهمة التوعية ضدّ وباء كورونا.

ومن بعده وجد اليامي نفسه غارقاً في كرمٍ سعودي على يد مدير التنمية الاجتماعية الذي قدّم له سكناً في فندق، واستضافه في بيت شعر، وسط أهله وأقاربه. وقال اليامي إنه وسط “مسؤولين ومواطنين في مدينة عرعر.. عاصمة الكرم”، على حدّ وصفه.

اليامي الذي تعرضت جولته لمشكلة مرورية، تمثّلت في حصوله على مخالفة “تغيير ملامح السيارة”. بعد استضافة العنزي؛ حلّ ضيفاً على مائدة العشاء في منزل مدير مرور عرعر شخصياً، بحضور لفيف من خيرة أبناء مجتمع مدينة عرعر.

وقال اليامي من مقرّ ضيافته لـ “صُبرة” إنه سعيد بكرم إخوانه المواطنين في الحدود الشمالية”.

وقال “أنا وسط رجاجيل عز وعزوة”، موضحاً أن مشكلته انتهت تماماً، بعد تلقّيه دعماً معنوياً من الأمير فيصل بن خالد، ومدير مرور المنطقة العقيد مشبب بن سعيد القحطاني، ومدير التنمية الاجتماعية عايد العنزي، ومسؤولين في الصحة.

وأضاف أن الكرم استضافه في فندق، وسط المدينة، وقال إن الملصقات سوف تُركّب في سيارته الليلة، كما تمّ تزويده بكمية كبيرة من الكمامات والمعقمات، وفوق ذلك؛ تمّ تخصيص مرشد له ليكمل جولته في منطقة الحدود الشمالية، على النحو الذي خطط له منذ بداية الحملة.

اقرأ ايضاً

في “رفحاء”.. مُخالفة مرور تقطع رحلة اليامي للتوعية بكورونا

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com