بلدية القطيف تدشن طريق الخليج

 القطيف: صبرة

دشنت بلدية محافظة القطيف، اليوم الاثنين الموافق 09/07/1439هـ، طريق الخليج العربي للمتجهين من القطيف إلى الدمام من دوار عنك إلى شارع سهل بن حنيف وكذلك للمتجهين من الدمام الى القطيف، بعد إنجاز عملية تطويره ضمن مشروع تأهيل الطرق الشريانية والممتد من دوار عنك الى الدوار القريب من بنده، والذي بلغت تكاليفه أكثر من 47 مليون ريال.

وقام محافظ القطيف الاستاذ خالد الصفيان بقص الشريط إيذانا بافتتاح الطريق، وذلك بحضور رئيس بلدية محافظة القطيف، ورئيس المجلس البلدي ومدير المرور ومدير الدوريات الأمنية ورؤساء البلديات.

وأكد رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد بن محمد مغربل، الانتهاء من أعمال تطوير طريق الخليج العربي ابتداء من دوار عنك حتى شارع سهل بن حنيف والعكس، مشيرا إلى أن المرحلتين الأولى والثانية للمشروع كانتا لتطوير الجزئيين الشرقي والغربي من الطريق في كلا الاتجاهين.

وقال أن أعمال تحسين وتطوير الطريق شملت أعمال الطرق، والإنارة، وتصريف الأمطار، لافتا الى أن المشروع من المشروعات التنموية والتطويرية التي تنفذها البلدية ضمن خطة شاملة لتطوير وتأهيل الطرق بالمحافظة وتوابعها بالسفلتة والإنارة ومشاريع تصريف مياه الأمطار، مؤكدا استمرار البلدية في تنفيذ هذه المشاريع الخدمية والتنموية ومشاريع تطوير الطرق والشوارع.

وأشار الى أن البلدية بدأت بتطوير الطريق في المرحلة الأولى ابتداء من دوار عنك حتى شارع القسمة. وتم إغلاق الاتجاه الغربي ونقل الحركة المرورية إلى الجانب الشرقي من الشارع، ثم تم إغلاق الجهة الشرقية للتطوير، وذلك لتنفيذ تطوير الطريق بطول 2600 متر طولي، علما بأن الطول الإجمالي للشارع الذي سيتم تطويره 7000 متر طولي.

وأضاف: قامت البلدية في إنارة وزراعة الطريق، حيث جرى استبدال الأعمدة القديمة وتركيب «287» عمود إنارة، متميز بنمط حديث بطول 2800 م. كما أنه تم تركيب 70 عمود إنارة ديكورية تجميلية «عمود حديد وقاعدة ألمونيوم» بطول 12م و206 عمود بطول 9م على مساحة الشارع من الجهتين الشرقية والغربية بالإضافة إلى الجزيرة الوسطية و11 عمود بطول 9م في الدوار.

ولفت الى أن البلدية متمثلة في إدارة الحدائق والتشجير قامت بزراعة 60 نخلة محلي بطول 3م و240 شجرة من نوع هبكس واكاسيا، و6000 شجيرة متنوعة، وزراعة 20,000 ألف زهرة، مشيرا إلى إزالة التربة القديمة واستبدالها بتربة زراعية جديدة وتسويتها على طول الشارع بمقدار 1500م3، وتركيب شبكات ري رئيسية وفرعية كاملة أوتوماتيكية على طول الشارع.

وبين أن البلدية قامت بتطوير وزراعة وإعادة شبكات الري الفرعية المختلفة وتركيب المحابس بعد عمليات التنظيف ووضع تربة زراعية جديدة في الجزر الوسطية للطريق، مشيرا إلى مواصلة الجهود في إتمام العديد من المشاريع كالسفلتة والإنارة والحدائق والتشجير والسلامة المرورية والواجهات البحرية، لافتا إلى أن هذه المشاريع ستسهم في تعزيز عناصر البنية الأساسية والجوانب الجمالية لمحافظة القطيف، وأن البلدية تسعى إلى إنجاز كافة المشاريع وإنهائها في أوقاتها المحددة والوقوف عليها ميدانياً.

وقال إن البلدية تسعى من خلال ذلك إلى مواكبة هذا التطور بتأمين وتحسين مستوى مختلف أنواع الخدمات التنموية للمحافظة من خلال إعداد استراتيجية مدروسة لتنفيذ العديد من المشروعات الخدمية.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com