وزير العدل يعيّن كامل الخطي مستشاراً لدائرة الأوقاف والمواريث

القطيف: صبرة

أصدر وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني قراراً وزارياً تضمّن تعيين كامل بن الشيخ عبدالحميد الخطي مستشاراً  إداريا في دائرة الأوقاف والمواريث بمحافظة بالقطيف.

وقالت المصادر إن الخطي سوف يتولى مهام استشارية في الدائرة التي يرأسها الشيخ عبدالعظيم المشيخص، وتتولى الشؤون القضائية الخاصة بالأحوال الشخصية والأوقاف طبقاً للمذهب الجعفري. وجاء تعيين الخطي ضمن دعم أداء الدائرة بخبرات إدارية جديدة من أبناء المجتمع المحلي في القطيف.

وكامل الخطي هو نجل القاضي الأسبق الشيخ عبدالحميد بن الشيخ علي الخطي الخنيزي، الذي تولى القضاء من عام 1395 هـ إلى عام 1422هـ.

وأمضى كامل الخطي معظم حياته العملية في العمل المصرفي، قبل أن يتفرغ لأعماله الخاصة.

إضافة إلى ذلك ينشر دراسات وتقارير حول الشأن السياسي السعودي في الصحافة السعودية الورقية والمواقع الإلكترونية المتخصصة في الدراسات السياسية، وله ظهور واضح في فضائيات عربية، بصفته محللاً سياسياً.

ويقيم الخطي منذ سنوات في العاصمة الرياض، ويدير عمله التجاري الخاص فيها.

 

كامل الخطي لـ “صُبرة”: أشكر القيادة على الثقة

ومن جهته عبّر الخطي عن شكره لهذا التعيين، وقال في تصريح خاص بـ “بصبرة”: “بداية، أود التعبير عن صادق امتناني لقيادة المملكة العربية السعودية وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين للثقة الغالية التي وضعوها في شخصي، وأخص بالشكر المعنيين المباشرين بهذا الشأن: صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ووزير العدل الدكتور وليد الصمعاني، وأسأل الله أن يوفقني لأكون عند حسن ظن القيادة بي، وأن أقوم بواجبي خير قيام، وأن أحقق المأمول من وراء هذا التعيين الذي يراد منه أن يقوم مسؤول غير قضائي بالأعباء الإدارية للدائرة، لكي يتفرغ الأعضاء القضائيون لأداء مهامهم دون حاجتهم للإنشغال بما هو خارجها وحسب ما هو منصوص عليه في نظام الدائرة”.

وأضاف “كما أن القيادة حفظها الله تعمل جاهدة لتطوير هذا الوطن، وهذه الدائرة هي جزء من الأجهزة والإدارات الحكومية المنذورة لخدمة المواطنين، فهي بالتالي مشمولة برؤى التطوير، وهذا ما سيلمسه المواطن في قادم الأيام بعون الله وتوفيقه”.

كامل عبدالحميد الخطي

عمل في المجال المصرفي من عام ١٩٨٤ حتى عام ٢٠٠٥، وترك العمل المصرفي بداعي التفرغ لإدارة عمله الخاص، كما أنه كاتب وباحث مختص في رصد ودراسة الحركات والتيارات اليسارية والقومية في الجزيرة العربية، وبتيارات وحركات وأحزاب الإسلام السياسي الشيعي.

معلق سياسي؛ زميل مشارك بمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، وعضو مجلس التحرير لمركز عين أوروبية على التطرّف.

كتب لصحيفة الاقتصادية، وصحيفة الشرق الأوسط، وجريدة عكاظ، وصحيفة www.qposts.com الإلكترونية، وصحيفة eeradicalization.com الإلكترونية.

شارك في عدد من المؤتمرات والندوات وورش العمل في المملكة العربية السعودية، وفي جمهورية التشيك، وفي المملكة المتحدة، وألمانيا الاتحادية، وهولندا. له حضور تلفزيوني، خصوصاً على قنوات العربية، والعربية الحدث، وقناة الحرة، وقناة DW.

وله حضور إذاعي، خصوصاً على إذاعتي جدة والرياض. من مواليد ١٣٨٠/١١/٨ الموافق ١٩٦١/٤/٢٣. بالإضافة إلى لغته العربية،

يجيد التحدث والكتابة باللغة الانجليزية. درس الجامعة بالانتساب إلى قسم الدراسات الإجتماعية بجامعة الملك عبد العزيز – جدة – المملكة العربية السعودية.

‫2 تعليقات

  1. فعلاً لانه ملم منذ صغره بكل كبيره وصغيره في هذه الدائرة حيث كان برفقة والده منذ الصغر وضليع في الأوقاف والأرضي .
    اللهم احفظ لنا هذا البلد الغالي وحفظ ولاة ألامر وكل ما نتمناه من ولي العهد فتح ملفات الفساد في هذه الدائرة

  2. نبارك للأستاذ كامل على ثقة ولاة الامر سلمهم الله وندعوا الله له بالتوفيق والسداد ومعولين كثيراً على إعطائه صلاحيات تليق برؤيا ولي العهد سلمه الله المتجسدة بعمل سماحة صاحب المعالي د. الصمعاني وما يقوم به من تطوير ملموس للدوائر القضائية وما لدائرة الاوقاف من حاجة ماسة وملحة للأخذ بها الى ما يليق برؤيا ولاة الامر لما لها من أهمية ومهام كبيرة جداً حيث تخدم محافظات القطيف والدمام والخبر وما يتبعهما والعمل بدون صلاحيات تليق بالحاجة كعدم العمل بل أسوأ وضعاً فهي بحاجة ماسة لا على سليل الحصر بل ابتدأً لزيادة عدد القضاة بها لما لا يقل عن اربعة قضاة، رئيس للدائرة حيث ان فضيلة القاضي الحالي ليس برئيس للدائرة ويكون معه ثلاث قضاة بحيث عندما يجاز احدهم يغطي محله رئيس الدائرة وغيرها من أمور كي لا يكون تعينه شكلي ولا اثر له.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com