“صحة الجوف” تُلاحق اختصاصية بصريات ادّعت علاج العمى

الجوف: صُبرة

قالت مديرية الشؤون الصحية بمنطقة الجوف إنها قررت اتخاذ الإجراءات النظامية بحق اختصاصية بصريات، تعمل في أحد المستشفيات الحكومية بالمنطقة، تدعي قدرتها على علاج فاقدي البصر.

وقالت المديرية إن كذب الاختصاصية ثبت لديها، كما ثبت عدم قدرتها على صنع ذلك.

 وأوضحت صحة الجوف في بيان أصدرته، أها شكلت لجنة للتحقيق بشأن ما تم تداوله في بعض مواقع التواصل الاجتماعي، عن إيجاد طريقة لعلاج العمى، من خلال اختصاصية بصريات (غير طبيبة)، تعمل في مستشفى حكومي. وتابع البيان: “ثبت لأعضاء اللجنة، بعد مقابلة الاختصاصية المذكورة، والاطلاع على ما لديها من معلومات، وما تدعيه، ومتابعة عدد من الحالات التي تعاني العمى لأسباب مختلفة، وادعت الاختصاصية أنها أعادت إليهم البصر، ثبت أن أصحاب هذه الحالات لم يتحسنوا، ولم يعد إليهم البصر”.

وأضاف البيان: “أكدت اللجنة أن الأمر، لا يتجاوز مجرد تخمين من الاختصاصية، حيث اتضح عدم وجود أي علاج حالياً للعمى، يستند إلى أسس علمية، وإنما هو تسليط الضوء الأخضر، الذي يصدره جهاز فحص قاع العين، وهو أحد الأجهزة المستخدمة في عيادات العيون، وليس له أي تأثير علاجي أو خصائص علاجية”.

وشددت الشؤون الصحية في الجوف في بيانها على أن “المعلومات التي تم تداولها غير صحيحة، وفيها إساءة إلى مهنة طب العيون، وكذلك علم البصريات، وسيتم اتخاذ الإجراءات النظامية بحق الأخصائية”، مؤكدة حرصها على انتشار المعلومة الطبية الصحيحة، التي تقدم للمجتمع، عدم التهاون تجاه أي تقصير من أي كادر طبي في تضليل المجتمع بأي معلومات غير صحيحية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com