[فيديو وصور] حِداد الأربعين يُغلق محلات القطيف

القطيف: جمال أبو الرحي

منذ مغرب البارحة؛ حتى ما بعد عصر اليوم السبت؛ يستمرُّ إغلاق المحلات التجارية في أغلب مناطق القطيف، عملاً بالحداد السنوي في يوم أربعين الإمام الحسين، عليه السلام، الذي يوافق الـ 20 من شهر صفر من كل عام.

ويهتمّ المواطنون الشيعة بهذه المناسبة على نحو يُضارع اهتمامهم بذكرى يوم عاشوراء، حيث استُشهد الإمام الحسين وأصحابه في كربلاء. ويتفرّغون لحضور المجالس الحسينية التي تركّز مضامينها على وضع خاتمة لواقعة كربلاء، وسرد قصة نساء الحسين وأطفاله، منذ ما بعد استشهاده، حتى عودتهم إلى المدينة المنوّرة.

تُعامَل القصة باحترام بالغ، وتُسرد بتفصيلاتها التي تضمّنت أخذ السبايا إلى الكوفة، حيث الحاكم عبيد الله بن زياد بن أبيه، ومن ثمّ سفرهم إلى دمشق، حيث تأخذ القصة منحى أشدّ حزناً عند لقاء النساء والأطفال يزيد بن معاوية. ومن ثمّ تُسرد قصة العودة إلى المدينة المنورة مروراً بكربلاء التي وقعت المعركة فيها.

واحتراماً لهذه المناسبة؛ يتوقف الناس عن التجارة والعمل، وتُغلق المحلات، وينصرف الناس إلى حضور المجالس، منذ مغرب يوم الـ 19 من صفر حتى ما بعد عصر اليوم التالي.

وفي اللقطات التالية مشاهد لمواقع تجارية في القطيف، مساء البارحة.

 

صور

سوق ميّاس قلب القطيف التجاري معطّل تماماً

 

حتى محلاّت “بنده” بدت خاوية

لجأ الناس إلى محلات “ميد” لشراء احتياجاتهم

سوق السمك ليس فيها إلا عمالة تبيع لعمالة

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com