حملة نظافة تقول لمرتادي الكورنيش: لن نزعجكم ولكن انظروا حولكم 9 نساء و 16 طفلاً تحت مظلة جمعية "العطاء".. والخميس المقبل في المشاري

القطيف: عبدالودود الزيداني
“اليوم في المجيدية، والخميس المقبل في المشاري”.. هذا ما قالته لـ “صُبرة” عضو مجلس الإدارة ومسؤولة البرنامج البيئي في جمعية العطاء دلال العوامي، وزميلتها في المجلس فوز الضامن، بُعيد اختتام الحملة التوعوية التي نفذتها الجمعية، عصر اليوم الخميس، في الواجهة البحرية بالقطيف، تحت شعار “بيدي أحسّن بيئتي”.
اختُتمت الحملة قبل قرابة الساعة، وكانت رمزية، شاركت فيها 9 نساء، و 16 طفلاً بين الـ 3 و الـ 12، وتقصّدت استباق الإجازة الأسبوعية لبثّ رسالتها التوعوية “إلى الناس للمحافظة على الأماكن والمرافق العامة”، حسب إيضاح العوامي التي وصفت ذلك بأنه “أحد أهداف الحملة”.
وانتظم الصغار في مسيرةٍ مصغرة صامتة، جابت ممشى الكورنيش حاملين لافتات كُتبت فيها شعارات تحث مرتادي الكورنيش على الاهتمام بنظافة البيئة بشكل عام. كما خصصت الحملة ركناً لتلوين رسومات خاصة للأطفال تحمل مضامين بيئية.
الحملة غاب عنها الرجال، ونشط أعضاؤها في تمشيط الواجهة البحرية، تنظيفاً للمساحة الخضراء والممشى والجوانب، وجمع النفايات التي يتركها المتنزهون، في 50 كيساً حملها المتطوعون في الحملة. وقالت العوامي إن “عملية التنظيف التي قمنا به اليوم رمزية بسبب قلة العدد، ولم نحب أن نلغي الفعالية، لأننا حصلنا على تصريح من المحافظة والبلدية بشكلٍ مسبق”.
وقال أسعد الشاخوري، إنه جاء إلى الكورنيش ليشارك في الحملة، داعيًا الجميع للتعاون للمحافظة على نظافة الكورنيش.
ومن موقع الحملة؛ قالت عضو الجمعية، وداد أبو السعود، لـ “صُبرة” إن لدى الجمعية فريقاً معنيّاً بالفعّاليات البيئية،وتوعية المجتمع. وأشارت أبو السعود إلى مشكلة النظافة المتكررة “كل سبت وجمعة” في الكورنيش من إهمال في النظافة ورمي العلب والأكياس.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com