حسّنوا أوضاع الملاعب الرياضية.. قبل استقبال الجمهور إلزام مدراء مكاتب هيئة الرياضة بحضور المباريات.. هل يعالج مشكلات الأندية والملاعب

القطيف: شذى المرزوق

أشاد رؤساء أندية وإداريون ورياضيون ونشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، التقتهم “صُبرة”، بقرار الهيئة العامة للرياضة، بتكليف مدراء المكاتب بحضور مباريات الموسم الرياضي، ومتابعة عمل الأندية، بما فيها الحضور الجماهيري. وقالوا إن القرار سيعمل على حل الكثير من المشكلات، وتجاوز العقبات التي تعاني منها الأندية بشكل خاص، والقطاع الرياضي بشكل عام.

وكان رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، أصددر قرارًا يقضي بتكليف مدراء المكاتب، بحضور مباريات الموسم الرياضي، ومتابعة أداء الأندية، بما فيها الحضور الجماهيري، ورفع تقارير عاجلة عقب انتهاء المباريات، تتضمن رأي إداري مكتب الهيئة من تنظيم المباريات، ورصد نوعية العقبات والصعوبات التي تعرقل حضور الجمهور، وامكانية توفير كافة الخدمات المناسبة والملائمة للمشجعين.

جذب الجمهور

البداية كانت مع رئيس نادي الخليج فوزي الباشا، الذي تمنى أن يكون القرار “ذا مردود ايجابي على الجميع، من جماهير وأندية ورياضيين، علاوة على تحسين بيئة الملاعب، من أحل جذب جمهور أكثر، واستثمار الأندية، بما يرفع من مستوى الأداء والفعالية”، مثمناً هذه المبادرة لـ”دعم الحضور الجماهيري والعائلات كذلك”.

الهدف المنشود

 من جانبه، اعتبر مدير مكتب هيئة الرياضة بالقطيف، محمد بوميه القرار “مسؤولية كبيرة، تُعطي لمدراء المكاتب، من خلال الإشراف على جميع المباريات، ما يحتم عليهم، من منطلق هذه المسؤولية والأمانة، تذليل العقبات التي تحدث أثناء المباريات، والعمل على تسهيل الإجراءات الخاصة بالجماهير، ما يحقق الهدف المنشود، بالإرتقاء بمستوى الطموحات والآمال من أجل زيادة عدد الجماهير في الملاعب، وتوفير سبل الراحة لها، وهذا سينعكس ايجاباً في القطاع الرياضي والرياضيين”.

رؤية 2030

في حين، شكر مدير مكتب هيئة الرياضة بالدمام حامد السريعي، مساعي رئيس هيئة الرياضة الأمير عبد العزيز ومساعده، لتطوير المجال الرياضي، تحت توجيهات القيادة الحكيمة، من أجل تحقيق مستهدفات رؤية 2030″، مؤكدا أن “إدارة الهيئة تعمل على إنجاح أنشطتها ومبارياتها وتطوير الرياضة، وأن أي قرار يصدر من القيادة، يصب في هذا الموضوع، انما يلقى الاستعداد المناسب لتنفيذه”.

أحوال الأندية

وقال مدير نادي الصفا محمد غلاب إن “هذا التوجيه من أعلى الهرم الرياضي، إنما ينم عن الإحساس الكبير بالمسؤولية والمتابعة الدقيقة للأحوال الرياضية”. وقال: “بما أن مدير مكتب الهيئة في المنطقة، يمثل الرئاسة، فبالتالي اشرافه سيكون حافزاً ومشجعاً على توفير بيئة رياضية جيدة”. وعند سؤاله عن ما هية تأثير وجود مدير مكتب الهيئة، ووقوفه على أحوال الأندية، وبالأخص أرضية ملاعبها وما تعانيه من سوء، بما فيها ملعب الدمام، أجاب الغلاب: “حضور الإدارة العليا في المنطقة للمباريات والملاعب، سيجعلها تقف على مواطن الضعف والخلل وتساعد في تحسينها”.

النشطاء يتحدثون

ودعا نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي (المغردون) رئيس هيئة الرياضة،إلى أن يكون هذا القرار بداية لتحسين وضع أرضية الملاعب. ودعا مغرد إلى “حل مشكلة ملعب الدمام بالأخص، وإزالة منصة الإعلاميين ورفع الشينكو في الملعب”. وذكر مغرد آخر أن “الشرقية تحتاج إلى ملاعب بمواصفات عالمية، تعكس تطور الرياضة”.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com