الصحة توضح: طبيب مستشفى محايل لم يعتدِ على الممرضة.. وإحالة مراجع للنيابة

الرياض: صُبرة، تويتر

كشفت وزارة الصحة عن نتائج تحقيقها في واقعة مستشفى محايل العام قبل أيام، موضحة عدم وجود أي مشكلة تُذكر بين طبيب الأشعة الذي ظهر ـ في فيديو ـ وهو ينادي ممرضة بصوتٍ عالٍ. بل إن المشكلة هي محاولة اعتداء على طبيب من قبل مرافق مريض.

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي قد احتشدت بتغريدات ومنشورات مستاءةً ممّا ظُنَّ أنه تهجّم من قبل طبيب أشعة ضدّ ممرضة سعودية، حسبما ظهر في مقطع فيديو. وقد تدخل أمير منطقة عسير شخصياً ومدير الشؤون الصحية في المنطقة.

وغرّدت الصحة وقتها بأنها فتحت تحقيقاً عاجلاً من باب حرصها على حقوق الممارسين الصحيين.

وهذه الليلة؛ نشرت تفاصيل ما توصلت إليه التحقيقات، وقال بيانها إن “الطبيب (متخصص في الأشعة) الذي ظهر في الفيديو خلال تأدية عمله، قد وصلت لديه حالات حرجة جداً ناجمة عن حادث مروري تتطلب التشخيص العاجل لإنقاذهم، وفي هذه الأثناء قام مرافق أحد المرضى الذين ينتظرون دورهم ولم تكن حالتهم حرجة ـ بالتهجم على الطبيب لفظياً، ومحاولة الاعتداء رغم التوضيح له بأن الأولوية للحالات الحرجة، وعند ذلك توجهت الممرضة لاستدعاء الأمن، ولكن بعد تراجع المرافق أبلغها الطبيب وبشكل عاجل جداً بالعودة لتساعده على إكمال تشخيص المصابين”.

وأضافت الوزارة “أكدت نتائج التحقيق عدم وجود أي خلاف بين الممرضة والطبيب حسب أقوال الممرضة، وقد تم إحالة المرافق للنيابة العامة بسبب محاولة الاعتداء على الطبيب”.

وقالت “تجدد الوزارة التأكيد على رفضها القاطع لأي اعتداء لفظي أو جسدي على أي ممارس صحي من قبل أي طرف، وأن ذلك يُعتبر جريمة، وفي ذات الوقت ترفض أي إسارة لأي مستفيد من خدماتها الصحية، أو أي تجاوز للأنظمة داخل المنشآت الصحية، منوهة إلى أن الواجب المهني والإنساني والأعراف الطبية تحتم على الكوادر الصحية من أطباء وغيرهم تقديم الرعاية العاجلة للحالات الحرجة ومنحها الأولوية”.

اقرأ الموضوع الأصل

تويتر يشتعل.. و “الصحة” تحقق.. مسؤول يوبّخ ممرضة بالصراخ

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com