[شعر] سعيد الجشي: حلم ينزع معطفه

سعيد الجشي

 

أحرقت حلمي

فاستفاق دخانه

دفن المكان..

وقام ينتعل الظنون

هناك ترتعش النبوءة عنده

و يخاف غيب

هل جاز فوق زفيره

فمشى السؤال يجر رغبته ؟

يلملم من بقايا النرد صدفته ..

لعل خلاصه المجهول صعب !!

قد لقن الرمان فكرة جنة

نسيت أصابعها عليه

تعيد للرمق الكسول صلاته

وحكى إلى السكين ما يرويه نخب

غسل الظلام

فلم يجد في جيبه

ماء يمشط وجنة لغيابه

الملقى على شفة ..

تعرى ضوؤها ليفوح ذنب

متثائبا 

حفر الغيوم بريقه

و أعاد تأويل الكلام

و قصة للقمح

مذ عبرت عليه جنازة للريح

يحملها إلى عينيه رب

ثم انحنى

جمع التراب

وراح يخصف كل صوت

يشبه المرآة حين يجرها

للبعد قرب 

ورأيته

أخد العهود على المعاول

ثم سار على المجاز

يراود المعنى بخبز متعب

حرث الكلام

و كلما عثرت قيامته …

نما بالقمح شيب

فلديه من ألم النخيل

صهيل مقبرة

ودهشة حافر

يرتاح فوق مسيرها المشؤوم درب

شرب العقيق

وراح يكتب صمته العالي على سور

الضجيج … هناك يشطبه مع الضحكات نهب

في رأسه تبكي الطبول

إذا ترنح كأسه المقروع وانتفضت على كتفيه حرب

كم ظن أن نبوءة للماء محض خطيئة صدقت

و أن الضوء حبل ناقص

غرف الظلال

وعاد يحمل خيبة للدلو

لم يعلم بأن جفافه المزعوم جب

نفض القميص

و صوته حاف

يجر نبيه مترددا..

هل خان في أضغاثه

الحمقاء ذئب ؟

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com