الرمضان: رؤية هلال جمادى الآخرة صعبة مساء الجمعة كسوف جزئي جنوب الكرة الأرضية مساء الخميس

القطيف: صُبرة

 قال الفلكي سلمان الرمضان إن رؤية هلال شهر جمادى الآخرة مساء الجمعة المقبل “صعبة لكنها ليست مستحيلة”.

وفي بيانه الذي نشره، صباح اليوم، قال الرمضان “في يوم الجمعة ١٦ فبراير، سيبدأ إمكان رؤية هلال جمادى الآخرة من غرب المحيط الأطلسي ويشمل أمريكا الوسطى وشمال البرازيل وجنوب وغرب الولايات المتحدة. وفي حال صفاء الأجواء قد تتسع الرؤية لتبدأ من غرب أفريقيا ابتداءً من بنين ومالي وموريتانيا ونيجيريا، كما يبدأ إمكان الرؤية بالمنظار من أثيوبيا ومنحنى يشمل السودان وليبيا وجنوب اسبانيا في أوروبا وكينيا والكونغو وانغولا جنوباً وما بين ذلك، وقد تتسع الرؤية بالمنظار لتبدأ من اليمن وأحزاء من جنوب وغرب السعودية”.

ولكن “في الخليج لايمكن القطع بالرؤية حتى بالمنظار رغم وجود القمر فوق الأفق بعد غروب الشمس بالنظر لخصائصه الحرجة التي تشكل صعوبة سواء من الناحية الهندسية بقيم متدنية، أو الفيزيائية والجوية المتمثلة في عدم صفاء الأجواء وخاصة الرطوبة في طبقات الجو والعوالق الترابية التي تجعل الرؤية حرجة وصعبة.

كسوف جزئي

وقال الرمضان “سيكون الاقتران المركزي بين الشمس والقمر بعد منتصف ليل الخميس/ الجمعة ١٦/١٥ فبراير، وذلك عند الساعة ١٢:٠٥ ص، يوم الجمعة ١٦ فبراير حسب توقيت مكة المكرمة ، (الساعة ٠٩:٠٥ م ، يوم الخميس ١٥ فبراير حسب توقيت جرينتش)، أثناء كسوف الشمس الجزئي في جنوب الكرة الأرضية ، وسيكون الرصد بعد غروب الشمس من يوم الجمعة.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com