[فجر غد] المملكة تدشن موسم الحج باستقبال أول وفود ضيوف الرحمن خطة تشغيلية متكاملة بمطاري الملك عبد العزيز والأمير محمد بالمدينة المنورة

جدة: واس

تستقبل المملكة العربية السعودية، فجر غد، أولى رحلات موسم حج هذا العام، وذلك عبر مدارج وبوابات مطاري الملك عبد العزيز الدولي بجدة، والأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة. يأتي ذلك بعد أن أكملت الهيئة العامة للطيران المدني جميع استعداداتها اللازمة لاستقبال ضيوف الرحمن القادمين جواً خلال موسم حج هذا العام، في إطار خطة تشغيلية متكاملة، لاستقبال ضيوف الرحمن، وتقديم أرقى الخدمات اللازمة لهم. وعملت الهيئة على توفير كل ما من شأنه تسهيل إجراءات قدوم ضيوف الرحمن في المطارين، وذلك بتقليص الفترة الزمنية اللازمة لإنهاء إجراءات القدوم، حيث قامت الهيئة بتجهيز وتسخير المرافق والتجهيزات في مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة، لاستقبال ضيوف الرحمن على النحو الأفضل، وتقديم جميع التسهيلات والخدمات التي يحتاجونها حتى الانتهاء من الإجراءات اللازمة، وذلك بالتنسيق مع الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة العاملة بمطار المؤسس ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي.

ويأتي ذلك تنفيذًاً لتوجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -، التي تقضي بتوفير أقصى درجات الراحة والاطمئنان لضيوف الرحمن، وتوفير كل ما من شأنه تسهيل الخدمات المقدمة لهم، وتذليل أي عقبات أو صعوبات تحول دون ذلك، بغية تمكينهم من أداء مناسكهم بيسر وخشوع. وقامت الهيئة بتوفير إمكاناتها وطاقاتها كافة لاستقبال ضيوف الرحمن لموسم حج هذا العام 1440هـ، عبر مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، وذلك بالتعاون الوثيق مع الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة العاملة في المطار، حيث تبلغ مساحة مجمع صالات الحج والعمرة نحو 230 ألف متر مربع، ويضم المجمع منطقة عامة “البلازا”، و 14 صالة سفر يتوفر فيها (114) منصة لإنهاء إجراءات السفر و (208) منصات للجوازات، و (18) بوابة سفر و (10) سيور للحقائب بطول 1180م، وصالة للدرجة الأولى، وأخرى مخصصة للحجاج المواصلين إلى المدينة المنورة، علاوة على مواقف للحافلات تستوعب (100) حافلة، إلى جانب ساحة وقوف الطائرات تتسع لـ (26) طائرة في آن واحد، إضافة إلى 40 مصلى في منطقة البلازا، ويتميز المجمع بالمرونة.

يذكر أن مجمع صالات الحج والعمرة في مطار الملك عبد العزيز الدولي شهد العديد من المشاريع التطويرية، منها استبدال جميع منصات الجوازات بمنصات حديثة للمساهمة في تسهيل وسرعة إنهاء إجراءات قدوم ومغادرة الحجاج، كما جهز المجمع بلوحات إضافية ذات طابع إسلامي في صالات القدوم، إضافة إلى إعادة تأهيل وتطوير منطقة وزن الأمتعة المساندة، كما تم تركيب وحدات تبريد إضافية لتلطيف الأجواء، فيما تم الانتهاء من مشروع تحسين منطقة مسار الحافلات، التي تضمنت ترقيم المواقف وإعادة تخطيطها في الخيمة (هـ) مع تركيب نظام حديث للمواقف لخدمة مواقف الحافلات وسيارات الموظفين.

وفي مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة، هيأت الهيئة العامة للطيران المدني صالات السفر لخدمة ضيوف الرحمن، وتبلغ مساحة الصالات السفر للمطار 156 ألف متر مربع، وبطاقة استيعابية خلال موسم الحج (45166) مسافرًا يوميًا، حيث تم تجهيز الكاونترات اللازمة لإنهاء إجراءات السفر التي تشمل 114 منصة، كما قامت بتجهيز عدد من الكاونترات الخاصة بإجراءات الجوازات والتي تشمل 102 منصة، و32 بوابة سفر ترتبط بـ 16 جسر إركاب تنقل المسافرين بشكل مباشر من الطائرات إلى الصالات في حالات القدوم وبالعكس في حالات المغادرة، و9 بوابات لنقل المسافرين بين الطائرات والصالات بواسطة الحافلات، كما تم تجهيز مواقف للطائرات تستوعب 39 طائرة في آن واحد، و4 صالات قدوم و3 صالات مغادرة، وسيور لنقل أمتعة المغادرين بطول (2620 م) وسيور لنقل أمتعة المسافرين القادمين بطول (1642م) ومواقف للحافلات تتسع لنحو 250 حافلة.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com