غداً في “ثقافة الدمام”.. بطل علي سعيد يقضي صلوات 19 عاماً نيابة عن والده الدكتور مبارك الخالدي يقدم رواية "كونيكا 19" مشرّحاً شخصية "لا دينية"

القطيف: فاطمة المحسن

مولود في أسرة مثقفة، ووسط هذه الأسرة يأتي “علي سعيد” صاحب “الحقيبة الجلدية”، والصحافي الثقافي المتخصص الذي يعرف كيف ينتقي ضيوف مصادره، ويعرف كيف يكتبهم ببراعة تتفوق على براعة كيف يكتب عنهم.

ومساء غدٍ؛ يحل علي سعيد ضيفاً على جمعية الثقافة والفنون في الدمام، ليستعرض تجربته في الكتابة الابداعية ومشاركة قصة كتابته الجمهور وذلك ضمن أمسية رواية ونقد في البرنامج الثقافي وبيت السرد بجمعية الثقافة والفنون مساء اليوم في تمام الساعة الثامنة والنصف.

وقال “سعيد” أن السنوات كفيلة بصقل الكاتب من خلال التجارب واكتساب الخبرة منها، وسيتحدث الكاتب بطريقة حوارية مع الجمهور بعيد عن “الأستذة” الأدبية وطرح تجاربه مدمجة مع تجاربهم في الكتابة الروائية والسيناريو.

ومن المقرر أن يقدم الدكتور مبارك الخالدي ـ غداً ـ علي سعيد وروايته “كونيا ١٩”، التي تتمحور حول الابن الوحيد في أفراد اسرته واصفا اياه الكانب بـ “اللا ديني”، لتتطور الحكاية بموت والده ليقع الحمل على الابن في تنفيذ وصية والده المتمثلة في قضاء صلوات يومية لـ ١٩عاماً متعلقة في ذمة الوالد، محاولا أداء هذه المهمة عبر استئجار آخرين ليقوموا بالمهمة قبل أن يكتشف البعد من هذه الوصية”.

رواية كونيكا 19

الحقيفة الجلدية حوارات صحافية لافتة لعلي سعيد

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com