قطع المياه المحلاّة يومين.. تمهيداً لتوسعة الشبكة وتغذية أحياء جديدة القطع في القطيف وتاروت.. ولا يشمل صفوى وسيهات

القطيف: صُبرة

طمأن فرع الإدارة العامة لخدمات المياه في القطيف المواطنين والمقيمين إلى أن توقف ضخ المياه المحلاة المؤقت؛ هدفه النهائي هو رفع كميات الضخّ اليومي ليشمل جميع محافظة القطيف لاحقاً. جاء ذلك تعليقاً لـ “صُبرة” على إعلان الفرع الذي ذكر أن المياه المحلاة سوف تُقطع، مساء غد الجمعة ولمدة يومين. وقال زكريا السيهاتي إن قطع المياه المحلاة لن يشمل مدينتي صفوى وسيهات، بل يقتصر على القطيف وقراها وجزيرة تاروت.

وتستقبل القطيف حالياً 197500 متر مكعب من المياه المحلاة عبر شبكة الفرع، فيما تُزوَّد كثيرٌ من الأحياء من مياه الآبار الجوفية.

وقال إعلان الفرع إن هدف القطع المؤقت هو “تنفيذ ربط خزانات المياه بالخط الناقل الرئيس”. في إشارةٍ إلى الخزّانين اللذين انتهى العمل فيهما مؤخراً، ويتسعاً لـ 50 ألف متر مكعب من المياه. والهدف من إنشائهما هو دعم شبكة المياه المحلاة في المحافظة لتستقبل كمّيات أعلى، وبالتالي ـ حسب السيهاتي ـ تغذية الأحياء والقرى التي ليس فيها مياه محلاة، جزئياً أو كلّياً.

وأوضح السيهاتي أن الخزانين سوف يخضعان للتجربة، وفي ضوئها ستتم توسعة ضخ المياه.

ودعا الفرع المستهلكين إلى الاستعداد لانقطاع المياه المحلاة لمدة يومين تبدأ مساء غدٍ الجمعة. ونشر الفرع إعلاناً عاماً قال فيه إن المياه المحلاة سوف تتوقف عن مدينة القطيف وقراها وجزيرة تاروت.

استهلاك المياه المحلاة في القطيف

  • كل المحافظة: 197500 متر مكعب
  • مدينة القطيف وتاروت 122500 
  • صفوى 30 ألفاً
  • سيهات 45 ألفاً

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com