جمعية القطيف: إيداع زكاة الفطر في حساب 2300 مستفيد صبيحة العيد أطلقت حملة "قد أفلح من تزكى" ودعت إلى المشاركة فيها

القطيف: صُبرة

قالت جمعية القطيف، إنها ستودع أموال الزكاة في حسابات 2300 مستفيد، صبيحة يوم عيد الفطر المقبل، مشيرة إلى أن هذه الخطوة نفذتها العام  الماضي، ولاقت استحسان الكثير من المحسنين؛ لما تحققه من المقاصد التي أرادتها الشريعة الغراء، بوصول الزكاة لمستحقيها في هذا اليوم المبارك، ولما فيه من تجسيد لمفهوم التراحم بين أبناء المجتمع الإيماني.

وتطلق “خيرية القطيف” مشروعها السنوي لزكاة الفطرة، تحت شعار “قد أفلح من تزكى”، متطلعة لمضاعفة حصة الأسرة من مبلغ الزكاة. ‏‎ووضعت الجمعية كافة الترتيبات اللازمة لاستقبال زكاة الفطرة لهذا العام، حيث سيقوم الكادر المختص من المتطوعين والموظفين وأعضاء مجلس الإدارة بخدمة المراجعين من المزكين، ابتداءً من ليلة الخميس المقبل، وحتى صبيحة يوم العيد، وذلك في مقر الجمعية الرئيس في حي البحر وبقية مكاتب الجمعية؛ مكتب القلعة، ومكتب الدبابية، ومكتب الخويلدية، ومكتب التوبي.

وكانت الجمعية أودعت  في العام الماضي زكاة الفطر في حسابات المستفيدين من الفقراء والأيتام صبيحة يوم العيد، والبالغ عددهم قرابة ٨٠٠ أسرة من الأكثر عوزاً وحاجة. وأعدت الجمعية قوائم المستحقين، تمهيدًا لإيداع الزكاة في الوقت المحدد، تكريسًا لهذه الخطوات النوعية، التي تمس واقع المستفيدين. وتتطلع خيرية القطيف في هذا العام، لمضاعفة الحصص التي تحصل عليها هذه الأسر المتعففة، بفضل الله، وتعاون أهل الخير من أبناء المجتمع، لإدخال السرور على قلوب المستحقين واكتمال فرحتهم بالعيد بعد اكتمال موسم الخير والعطاء شهر رمضان المبارك.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com