دول ومنظمات: استهداف محطتين لضخ النفط بالمملكة عمل إرهابي جبان أكدت وقوفها بجانب الرياض ضد كل تهديد خارجي

القطيف: صُبرة

أدان عدد من الدول العربية، والمنظمات الدولية، اليوم، استهداف محطتي ضخ نفط، تابعتين لشركة أرامكو السعودية بالرياض، ووصفت الحادث بأنه عمل إرهابي خطير، يستهدف أمن المملكة والخليج معاً، وأكدت تلك الدول والمنظمات، وقوفها مع الرياض صفاً واحداً ضد كل تهديد لأمن واستقرار المملكة ودعمها كافة الإجراءات في مواجهة التطرف والإرهاب”. جاء ذلك وفق بيانات منفصلة، عقب إعلان المملكة تعرض محطتي ضخ خط أنابيب لنقل النفط من حقول المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع بالساحل الغربي، لهجوم طائرات دون طيار مفخخة “درون”.

وأدانت الإمارات هذا العمل، واصفة إياه بأنه “إرهابي وتخريبي” واعتبرته “دليلاً جديداً على التوجهات الحوثية العدائية والإرهابية والسعي إلى تقويض الأمن والاستقرار”.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان نقلته وكالة أنباء الإمارات (وام)، “تضامن الإمارات الكامل مع السعودية ووقوفها مع الرياض”.

وأضاف البيان أن “أمن دولة الإمارات وأمن السعودية “كل لا يتجزأ، وأي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات”.

وأدانت مصر في بيان للخارجية الحادث، مؤكدة “التنسيق على أعلى مستوى مع المملكة من أجل مواجهة كافة التهديدات المستهدِفة أمنهما القومي”.

وفي ذات السياق، اعتبر الأردن في بيان للخارجية، أن استهداف أمن السعودية هو استهداف لأمن المنطقة.

بدورها، أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن تضامنها بقوة مع المملكة “ضد كل من يحاول تهديد أمنها، أو المس من مصالحها واستقرار شعبها”. ودعت البحرين إلى “ضرورة تحرك المجتمع الدولي بكل حسم للتصدي لجميع الجماعات والتنظيمات الإرهابية ومن يقف وراءها ويدعمها من جهات ودول، تسعى لإثارة التوتر والعنف والفوضى في المنطقة”.

فيما قال مسؤول بوزارة الخارجية الكويتية، في بيان أوردته وكالة الأنباء الرسمية، إن بلاده تستنكر وتدين بأشد العبارات الھجوم الإرھابي على محطتي ضخ النفط بالمملكة.

وأوضح أن الكويت تدعم كافة الإجراءات، التي تتخذھا السعودية للحفاظ على أمنها واستقرارھا.

كما أدان رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، في بيان، الهجوم، واعتبر أنه “يؤكد نيّة من يقفون وراءه بضرب أمن الخليج العربي واستقرار الاقتصاد العالمي”.

بدورها، أدانت كتلة “المستقبل” في البرلمان اللبناني، الهجوم، واستنكرت عملية “التخريب” التي استهدفت 4 سفن قبالة المياه الإقليمية للإمارات. وفي سياق متصل، أدانت الجامعة العربية بأشد العبارات، في بيان، هجوما استهدف محطتي ضخ النفط بالسعودية. وأكدت أن هذه الأعمال الإرهابية تنطوي على تهديد خطير لأمن المنطقة والأمن الدولي والاقتصاد العالمي.

وأدانت منظمة التعاون الإسلامي، في بيان، بأشد العبارات “هذا العمل الإجرامي الذي يستهدف مصالح الدول، وإمدادات النفط العالمية، ومحاولة زعزعة أمن واستقرار البلدان”.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com