على خطى زوجها السيهاتي.. كُلْية “الدبيس” تنقذ حياة 3 مرضى بالفشل

سيهات: صُبرة

بعد تبرّع زوجها الرياضي محمد السيهاتي بكليته؛ حذت السيدة خديجة الدبيس حذوه وقدّمت كليتها تبرُّعاً، لتتسبب في إنقاذ حياة 3 أشخاص، ضمن عملية تبادل تبرع عبرها أشخاص آخرون. السيدة الدبيس تبرعت لمريض واحد، فيما قدم متبرعٌ من جهته كليته لمريض آخر، تنسيقاً مع متبرع ثالث لمريض آخر بالفشل الكلوي.

الدبيس هي زوجة البطل محمد السيهاتي الذي تبرع سابقاً بإحدى كليتيه كذلك. وكانت من أوائل من أبدى رغبته في إنقاذ حياة “نعمات” التي كانت سبباً لإطلاق جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية حملة تنشيط التبرع بالأعضاء.

وأكد السيهاتي أن زوجته ظلت عند رغبتها على مدى عامين، وكانت تبادر بسؤال المستشفى أو زيارته حين انقطاع تواصلهم، دون أن يخالجها شيء من التردد أو الخوف.

وذكر بأن الأهل تفاجأوا في البداية لأنها لم تتحدث عن رغبتها واصرارها لأحد منهم، ولم تبلغهم  الا قبل موعد العملية بليلتين باتصالها لوالديها بعد أن تأكدت من موعد العملية، مشيراً إلى أن الجميع

 فخور بها ويغبطها على هذه الشجاعة والايثار اللذان قدمتها من أجل إنقاذ معاناة إنسان من الفشل الكلوي وألم الغسيل الشبه يومي

وأنها سبب بعد الله سبحانه وتعالى مسبب الأسباب لإنقاذ 3 مرضى بدل مريض واحد لأنها (المفتاح) لست عمليات تبادلية (3متبرعين + 3زارعين).

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com