[ترجمات] الشاعر الفيتنامي كوانغ ثيو: كل الطرق تختفي في أبريل..عدا واحداً

ترجمة: رائد الجشي

1-ذكريات أبريل

كرعد فوق الحقول أو فجر فوق السدود

يمتد موسم الزنبق تحت السماء الل نهائية

كنا ننتظر لسنوات عودتهم أحياء بعد الموت

أولائك الموسيقيون القدامى الذين شاهدناهم وهم يختفون واحدا واحدا

خلفوا وراءهم اصمتا على الأرض كما لم يعرفه أحد من قبل

بنيت بيوت جديدة, ولكن لا شيء غير الريح يهب من خلالهم

صُّكت عملات جديدة لطقوس المعمودية الجديدة, ولكن

هل كانت كافية لشراء علبة زيت لتضيء غرفة في الليل؟

يجب أن يكون كل شيء في مكانه الصحيح لتعلم الطقوس القديمة

أمسكت بوقي بإحكام خلف ستار من ضوء

في الحقول البعيدة يريح الموسيقيون ذو الشعور الفضية

يتوقون إلى فرصة أخيرة للعزف.

كل الطرق تختفي في أبريل عدا واحدا

أقف فيه تحيطني حقول من الأبواق الوحيدة

علي أن أعزفها

من أجل كل الموتى وكل الأبواق المنسية في الحقول المظلمة.

تتدفق قائمة الأسماء عبر القبور

تدفعها براعم جديدة بامتداد الأفق.

يتعثر شهاب ويحطّ على جبيني,

يتسرب نوره إلى دمي وعظامي.

يتعثر الليل بأصوات الأبواق النشطة

أتقدم خطوة تجاه الضوء , أنا آخر الموسيقيين الأحياء

في الطقوس القديمة للأرض والسماء, أترك بوقي واقفا

ويحل الفجر. بكل حقول الزنابق المزهرة.

 

….

 

2- الهائمون

الهائمون يشدون أعينهم لتتسع حد الانفجار

لا يستطيعون العثور على طريق الوطن

يقفون قبال الجدار, ينادون

على ظلالهم بأسماء غريبة ولا نهائية.

فوقهم ينتحب ورق الأشجار في الريح

يصل الهائمون ليلمسوا ظلالهم.

ولا ترد الظلال إلا برودة أصابعهم.

مانيكان* يرتدي ثوب زفاف

يبدو غائبا من متجر خياط مظلم

يشعر بلا شيء , وليس لديه القدرة على حمل خماره.

يفتش الهائمون جيوبهم

يخرجون قصاصات من الورق المجعد.

قد تحتوي الأوراق على قصائد

أو وصايا.

لكن الهائمون لا يستطيعون قرائتهم

كتبوا بلغة الظلال في الجدران

__

*المانيكان دمية على شكل إنسان تستخدم لعرض الملابس

 

كوانغ ثيو –  فيتنام

أديب فيتنامي معاصر ولد بهانوي , يكتب ويترجم الشعر, والقصص القصيرة والمسرح إضافة إلى ممارسته الرسم . نائب رئيس رابطة كتاب فيتنام, النائب الأول للأمين العام لاتحاد الكتاب الأفريقي الأسيوي وهو يجيد الانجليزية والإسبانية إضافة إلى لغته الأم حاز على عدة جوائز أدبية ونشر الكثير من المجموعات الشعرية والقصصية للكبار والأطفال .. ترجمت أعماله إلى عدة لغات منها الإنجليزية, الفرنسية, الصينية … وهذه الترجمة العربية الأولى لبعض نصوصه الشعرية.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com