بعد ساعات من الترقب والاحتجاج.. خيبة “مضر” تتأكد

القطيف: فاطمة المحسن

في الوقت الذي قال فيه عضو مجلس إدارة مضر حسن آل غزوي إن النادي سوف يستأنف ضدّ قرار اللجنة الفنية للبطولة الآسيوية؛ قال إداري فريق اليد “انتهت الحكاية.. مضر يخرج من المنافسة”. وما بين إفادتي غزوي والشيوخ؛ يبدو أن البطولة الآسيوية سوف تستمر من دون مضر، وسوف يلعب نادي الكويت الكويتي والشارقة الإماراتي، غداً، في أولى مباريات نصف النهائي.. قلنا “يبدو” ولم نقل “مؤكد”.

وكان إعلام نادي مضر قد طالب اللجنة الفنية بإفادته رسمياً بنتيجة احتجاجه الذي تقدم به بُعيد مباراته مع الكويتي الكويتي التي انتهت وسط لغط واحتجاج متبادل، على أثر احتساب الحكم ضربة 7 أمتار لصالح الكويت، وهي الضربة التي قصمت ظهر الفريق، وعادلت النتيجة، ليخسر مضر بقية الرحلة.

وقال النادي، في تغريدة أخرى، إن اللجنة الفنية قبلت الاحتجاج شكلاً، ورفضته مضموناً، ما يعني ـ حسب العُرف القضائي والتحكيمي ـ العودة إلى المربع الأول الذي حدته صافرة الحكم. وهي أن المباراة انتهت بالتعادل 27 مقابل 27 هدفاً.

وهكذا تأكدت خيبة أمل مضر وجماهيره، وخرج ممثل المملكة الوحيد من الصدارة، ولم يعد أمامه إلا اللعب تحصيلاً لحاصل تحديد المراكز، لا غير.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com