[ترجمات] الشاعر الصربي ستانوفيج: نحن نصرخ إلى الأبد

ترجمة: رائد الجشي

1- مطر أزرق

كانت القصيدة تصرخ

على طاولة الألم فوق الورقة

إلى قائمة الاعتراف بالخطايا

 

العزلة تحتفي بالأفكار

وتقبلهم بظلمة باردي

 

يهبّ الصمت كالريح

وتولد الكآبة

المشاعر في الخواء

تتوق وتتوق

مثل بروميثيوس سجين

 

كنت أبحر عبر الزمن المجهول

أحدق في الساعة المتوقفة

مشيت إلى الوراء كعملية تذكر

أبحث عن لحظة ذاتي

ووجدت جمرة الحزن المتوقدة كشعلة

 

وكانت القصيدة تصرخ

والكلمات المجهدة تتدفق من خلال الورقة

كان المطر الأزرق

يتساقط.

 

2- دموع في الريح

الدموع تغلي ألم الروح

على شمس الحزن المحرقة.

نار ليست ماء

 تستنزف النهر

واللهب في البشر.

 

صهير رصاص ومعدن الشعور

الأثقل من بداية النسيان.

وأثقل بكثير من أجنحة الطائر المتجمد.

 

محتوى الرواسب الناقصة

التي تقدمني على أني قطرة

وأنني أيضا بداية التلاشي

أكثر خطورة من الاحتضار

وأكثر أسرا من الوقت.

نحن نهتف إلى الأبد.

 

كل هذه الكلمات ستصبح مقاطعَ شعرية

إن لم تهب الريح داخلي

تلك التي تصنع أمواج الماء

وتجعل النار أكبر بكثير من الشعلة.

 

ماركو ستانوفيج

شاعر صربي شاب ولد في مدينة نيقوتين.. صدر له مجموعتان من الشعر “على رياح الحب والحزن 2016″ و ” فجر الكآبة 2017 ” يعيش ويعمل حاليا في بلغراد.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com