[القديح، فيديو] آل محمود يكسر “خرافة الشؤم” ويصاحب الغربان..!

من فتحي عاشور، صبحي الجارودي

بدلاً عن ببّغاء، أو بلبل محلّي؛ يتمشى الشاب مهدي عبدالرسول آل محمود، في طرق القديح الريفية وعلى كتفه غراب أسود. وقال آل محمود إن تربية الغربان لا تختلف عن تربية الحمام، مضيفاً أن لديه ثلاثة من الغربان يربّيهم منذ قرابة السنة، وهو يُطعمهم من أكل المنزل.

وقال آل محمود إنه لا يصدّق خرافات الأجداد حول هذا الطائر المشؤوم في نظرهم.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com