[فيديو] “حجّي مكي” يذرف الدموع على سقوط نخلة في أم الحمام [فيديو] علي السبع: فنان كبير عربياً.. وأم الحمام ديرتي

أم الحمام: هدى آل ضيف

في مشهد مُشبَعٍ بالعاطفة؛ تحوّل مشهد مسرحيٍّ إلى حالة وجدانية شفّافة شاهدها أطفال مسرحية “حجّي مكي” التي عُرضت مساء البارحة على مسرح نادي الابتسام في أم الحمام. وصلت المسرحية ذروتها بعد إسقاط ثلاثة صبية نخلة من أجل إفساح المجال للعب. لكنّ هذا الحدث حمل رسالة عميقة للأطفال الذين حضروا المسرحية، حين ظهر الفنان البحريني حجّي مكي وهو يخاطب الجيل الجديد عمّا تعنيه النخلة لهم.

قصة المسرحة يسرد تفاصيل يومية صغيرة، الحفيد الصغير يرفض سقي النخلة والزرع، لكنه حين شاهد النخلة ساقطة على الأرض؛ واجه صدمة عنيفة، فهرول ليبلغ جده وأخاه الكبير.. وهنا راح الثلاثة يبكون خسارتهم نخلة جميلة بعد فوات الأوان.

كان مشهد إسقاط النخلة على يد ثلاثة صبية يرمزُ إلى ما تعانيه النخيلة من جور في البيئة. الثلاثة أرادوا أن يلعبوا في حديقة المنزل، لكن وجود النخلة وسط الحديقة أعاق اللعب. عندها قرّر الثلاثة إسقاط النخلة، وإفساح المجال للعب والمرح.. هكذا خسرت البيئة نخلة ثمينة.

أقيمت المسرحية ضمن فعّاليات الأسبوع الترفيهي الذي نظمته جمعية أم الحمام، وبدأ الأحد الماضي، مستمرّاً ستة أيام متتالية، آخرها مساء البارحة.

وضم الأسبوع الترفيهي 10 أركان متنوعة، هي: ركن المسرح الداخلي الذي عُرضت فيه مسرحية حجي مكي، وركن المسرح الخارجي الذي ضم مسابقات ثقافية وألعاب رياضية، ركن الأسر المنتجة، ركن الألعاب الهوائية، الركن البحري، الركن الشعبي، ركن التصوير الفوري، ركن الرسم على الوجه، الركن الطبي، وأخيراً ركن الترفية.

وكانت مفاجأة الجمهور حضور الفنان علي السبع الذي أشاد بدور الفنّان “حجي مكي”، واصفاً إياه بالفنان العربي الكبير، كما أثنى على رسالة المسرحية وحضورها الكبير، وقال “تشرفت بدعوة مؤسسة التخييم الفني للفنون لي، وسعدت بذلك وفوجئت بوجود الجمهور الكبير جداً وتفاعلهم، والموضوع الذي طرح جميلٌ جداً، فهو يعلّم الأطفال ويحثهم على الاهتمام بالنخلة لأنها تلازمنا من المهد إلى اللحد، ولها فضل كبير علينا ولا يجوز قطعها”.

شارك في التمثيل:

  • جواد الصائغ
  • حسن منصور
  • حسن غازي
  • محمد قنيص
  • وديع الشبركة
  • ريان ضياء
  • تأليف وإخراج: محمد آل اسماعيل
  • مساعد مخرج ومدير الإنتاج: ضياء آل رمضان
  • إضاءة وصوتيات: أحمد آل حمود
  • إدارة الإنتاج: جاسم الرمضان، شريف المنصور

‫2 تعليقات

  1. الأخ الكريم مهدي الدشيشي.. نودّ الإيضاح بأن جميع الصور المنشورة في هذه المادة هي من تصوير “صُبرة” بواسطة الزميلة هدى آل ضيف، ما عدا 4 صور فقط تمّ أخذها من موقع “مؤسسة التخييم الفني” القائمة على تنفيذ المسرحية، وقد تمّ إبلاغهم بذلك. وعليه؛ فإن مسؤولية صحيفة “صُبرة” سليمة تجاه هذه الصور. خالص التحية

  2. للاسف الصور حق المصور وفيها حقوق النشر ورغم ذلك سرقت الصور بدون استئذان عيب

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com