اللغة الصينية تطير بالمغردين من أقصى الجد إلى أقصى المزاح

صُبرة: تويتر

لم يكد يُعلَن عن فكرة #إدراج_اللغة_الصينية_في_المناهج الدراسية السعودية حتى تحوّل الموضوع إلى وسم تويتري طار به المغردون السعوديون وشرّقوا وغرّبوا، من أقصى يمين الجدّ إلى أقصى يسار المزاح. وتحوّلت حسابات المغرّدين السعوديين إلى ساحة رأي ونقاش في موضوع استخدام اللغة الصينية الصعبة.

وفيما ركّز المغردون الجادون على الشراكة الاستراتيجية بين المملكة والصين، وأهمية اللغة الصينية التي تتطلّب تحضيراً في الداخل السعودي لاستيعاب التقنيات الصينية.. مال المازحون إلى عرض مقاطع فيديو، إضافة إلى نشر الحروف والكلمات الصينية

وكانت وكالة الأنباء السعودية، قد نشرت الخبر عصر اليوم، ضمن تغطياتها اليومية لزيارة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان للصين. وذكرت الوكالة أن اتفاقاً تمّ بين المملكة العربية السعودية وجمهورية الصين الشعبية، على البدء في وضع خطة لإدراج اللغة الصينية كمقرر دراسي على جميع المراحل التعليمية في المدارس والجامعات السعودية.

وتأتي هذه الخطوة إيمانًا بأهمية تعزيز أواصر التعاون والتواصل في كافة المجالات، وتمكيناً لتحقيق شراكة استراتيجية شاملة ترتقي لتحقيق تطلعات القيادتين السعودية والصينية، واقتناص الفرص الواعدة بين شعبيهما اللذين تمد العلاقات بينهما إلى عقود طويلة.

ومن شأن اتفاق إدراج اللغة الصينية أن يعزز من التنوع الثقافي للطلاب في المملكة، وبما يسهم في بلوغ المستهدفات الوطنية المستقبلية في مجال التعليم على صعيد رؤية 2030.

ويمثل إدراج اللغة الصينية في المناهج الدراسية خطوة مهمة باتجاه فتح آفاق دراسية جديدة أمام طلاب المراحل التعليمية المختلفة بالمملكة، باعتبار أن تعلم اللغة الصينية يُعد جسرًا بين الشعبين سيسهم في زيادة الروابط التجارية والثقافية.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com