آل عباس.. تاريخ حافل في ملاعب الطائرة يتجاوز 20 عاماً عزز شعبية اللعبة في أندية القطيف والشرقية

القطيف: شذى المرزوق

يمتلك المدرب تيسير عبدالله حسن آل عباس، سجلاً حافلاً في المجال الرياضي، وتحديداً في “الكرة الطائرة”، التي منحها كل جهده ووقته، إلى أن أصبحت إحدى الألعاب ذات الشعبية الكبيرة، في أندية القطيف بصفة خاصة، والشرقية بصفة عامة.

وقضى آل عباس أكثر من 20 عاماً في الملاعب مدرباً، سجل خلالها تاريخه الرياضي، متنقلاً بين ست أندية ومنتخبات سعودية، حقق فيها الكثير من الإنجازات الرياضية، التي تؤكد أنه مدرب ناجح ومجتهد، لا يرضى إلا أن يكون في الصف الأول في قائمة مدربي الكرة الطائرة المتميزين.

ولدى تيسير آل عباس، المؤهلات العلمية والفنية والخبرات، التي تجعل منه مدرباً متخصصاً في اللعبة، فهو حاصل على بكالوريوس تربية بدنية ورياضية فضلاً عن الدورات والمؤهلات في المجال ذاته، كما أنه معلم تربية بدنية بمدرسة ابن خلدون الابتدائية بسيهات.

وخلال مسيرته الرياضية، تولى آل عباس عدداً كبيراً من المناصب والمهات، في العديد من المنشآت الرياضية، منها الإشراف على لعبة الكرة الطائرة بمكتب تعليم القطيف وصفوى، ومدرب منتخب المنطقة الشرقية المدرسي للكرة الطائرة، وهو عضو اللجنة الأهلية لتطوير الكرة الطائرة بالمنطقة الشرقية والأحساء، وعضو لجنة التدريب والمنتخبات في الاتحاد السعودي للكرة الطائرة.

وحصل آل عباس على العديد من الشهادات التدريبية من داخل المملكة وخارجها، التي أهلته للقيام بالكثير من المهام الرياضية الصعبة، إذ حصل على الدورة التمهيدية للمدربين، والدورة الدولية (المستوى الأول) بدولة تونس، والدورة الدولية (المستوى الثاني) بدولة الكويت، ودورة تدريب كرة الطائرة للمعاقين من جلوس، ودورة تدريب المعدين بدولة البحرين، ودورة تدريب اللاعب الحر بالكويت، كما أنه حصل على عدد من الشهادات والدورات الأخرى، التي حرص على نيلها، لزيادة خبراته وقدراته الأكاديمية، ومنها، دورة فسيولوجيا التدريب الرياضي، وتغذية الرياضيين بدولة الكويت، ودورة الإسعافات الأولية، ودورة إصابات الملاعب الرياضية، ودورة الـ NLP  البرمجة اللغوية العصبية، ودورة التحليل الرياضي.

وتركزت إنجازات آل عباس، في الملاعب، في ست جهات رياضية، حقق فيها المزيد من النجاحات، وهي نادي الخليج، ونادي الهدى، ونادي الصفا، ونادي الخويلدية، ومنتخب الشرقية المدرسي، ومنتخب المملكة المدرسي في الطائرة، وكانت أبرز هذه الإنجازات، مع نادي الخليج، الذي تولى فيه تدريب فريق الناشئين، في الفترة من 1419 إلى العام 1428 وحقق معه بطولة المنطقة الشرقية، وحصل على المركز الثالث على مستوى المملكة في دورة الصعود بالمدينة المنورة في عام 1421 هـ، قبل أن يحصل على المركز الثاني على مستوى المملكة في دورة الصعود بالدمام عام 1422هـ، ما أهله اللعب في الدوري الممتاز حتى عام 1429هـ. وصعد آل عباس بفريق الدرجة الأولى مع النادي نفسه، إلى الدوري الممتاز في العام 1425هـ، والمركز الخامس في الفريق نفسه في الدوري الممتاز.

ويعتز آل عباس كثيراً بقيادته لمنتخب المملكة المدرسي، في البطولة الخليجية الأولى، التي أقيمت بدولة قطر، وحقق فيها المركز الثاني في العام 1431، قبل أن يحقق المركز الرابع مع المنتخب ذاته في البطولة العربية التي أقيمت بدولة الكويت في 1423، وكرر آل عباس الإنجازات نفسها مع نادي الهداية، وخاض معه بطولة الدوري الممتاز للناشئين، وبطولة الدوري الممتاز للشباب في العام 1423.

ومع منتخب الشرقية المدرسي، حقق آل عباس المركز الثالث في البطولة المدرسية الثالثة بالرياض عام 1423هـ، والمركز الأول في البطولة المركزية التعليمية بالقصيم عام 1424هـ، والمركز الثالث في البطولة المدرسية الرابعة بأبها عام 1425هـ، قبل أن يحرز المركز الثاني في البطولة المدرسية السادسة بالمدينة المنورة عام  1429 هـ، وأتبعها بحصوله على المركز الأول في البطولة المدرسية بمكة المكرمة عام 1431هـ.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com