اليوم.. مقاول جديد يتسلم مستشفى الولادة بالقطيف من لجنة رسمية تعثّر سنواتٍ وسُحب من المقاول السابق بعد إنجاز 11% فقط

القطيف: صُبرة

بعد تعثّره لسنوات؛ يدخل مشروع مستشفى الولادة والأطفال، صباح اليوم، مرحلة جديدة بتسليمه رسمياً لمقاول جديد، في العاشرة من صباح اليوم.  وطبقاً لمصادر “صُبرة”؛ فإن مدير عام الإدارة العامة للمشاريع بوزارة الصحة محمد الديجان؛ أصدر قراراً إدارياً بتشكيل لجنة تسليم برئاسة إبراهيم آل سالم وعضوية ممثل للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية، وممثل للتجمع الصحي الأول في المنطقة، وممثل لمكتب محمد القويحص، وممثل للمكتب الاستشاري، إضافة إلى ممثل من المقاول الجديد شركة رابية للتجارة والزراعة.

وتضمن قرار الديجان تحديد مهمة للجنة، هي تسليم موقع العمل للمقاول والاستشاري وإعداد محضر بذلك.

وكانت الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية قد أعادت طرح المشروع بعد تعثره لدى المقاول السابق، بسبب عدم استيفائه الشروط والمدة المقررة لتنفيذ المشروع. وطبقاً لما أعلنته الشؤون الصحية سابقاً؛ فإن إن سحب المشروع جاء نتيجة تعثّر المقاول عن تسليمه في الوقت المطلوب، وذلك بحسب الأوامر المتبعة، وتمت إعادة طرحه في منافسة جديدة ليتم استكمال تنفيذه.

وتصل سعة المشروع إلى 300 سرير، وما تمّ تنفيذه لدى المقاول السابق لا يتجاوز 11%، وقد بدأ العمل فيه عام 1434هـ، على مساحة 250 ألف. وكان من المفترض تنفيذه خلال 48 شهراً، على مرحلتين.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com