ذعر “غصة” الطفل قد يشلُّ حركة المنقـِذ النقود المعدنية هي الأولى في الغصات.. ثم المكسرات

القطيف: فاطمة المحسن

وصفت استشارية الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى القطيف المركزي الدكتورة لمياء بوحليقة مشكلة “الغصة” بأنها قادرة على شلّ حركة المنقذ، على الرغم من أن نسبة الإصابة بها تنال 3% من الأطفال، والنسبة تتجاوز محلياً.

جاء ذلك من خلال مشاركتها في فعالية “غصة.. أنقذني”، المقامة في مجمع سيتي مول القطيف بحي الشاطي، بشراكة مستشفى القطيف المركزي ومركز التنمية الاجتماعية بالقطيف وأفتتحه المدير الطبي زكي الزاهر.

الفعالية تُختتم مساء اليوم الجمعة، وتستقبل الزوار من الساعة 4 حتى الساعة 9 مساءً، وتأتي الفعالية التوعوية بتعاون قسم الأنف والأذن والحنجرة وإدارة التدريب والشؤون الأكاديمية (وحدة التثقيف الصحي) بمستشفى القطيف المركزي مع الوحدة الصحية بلجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالقطيف.

وعي أقل بـالغصة

وأرجأت “بوحليقة” سبب ارتفاع نسبة الإصابة بالغصة لقلة الوعي في هذا الجانب من الأمهات والمربيات تحديداً وعدم تدارك الخطر رغم سهولة الإجراء المتبع في حال الغصة.

 ففي المحافل الصحية العالمية يتم ربط “الغصة” بثقافة المجتمع، وتابعت لعل المعلومة حاضرة لديهن ولكن الخوف وحالة الذعر التي تنتابهن كفيلة بأن تشلّ حركتهم في اتخاذ الاجراء المناسب، والحالات التي تُجلب في الطوارئ من طفل إلى طفلين في الأسبوع ممن يحتاجون لتدخل جراحي، وبالوعي نستطيع تقليل هذه النسبة.

غفلة تصنع أزمة

وعلى أن مجتمعنا مجتمع متدين فإنه لم يُعلم أطفاله الطريقة المتبعة لديه في تناول الطعام، وترى “بوحليقة” بأن الدين الإسلامي كفل طريق حياة عبر سَنّه لآداب تناول الطعام بأن لا يأكل وهو واقف وأن يأكل وهو متكأ، ولعل أكثر حالات الغصة تأتي من المزاح وقت الأكل والكلام أثناءه، كذلك غفلة الوالدين عن أولادهم أثناء اللعب بالألعاب الصغيرة والتي لا تتناسب مع أعمارهم ومن ثم تعريضهم لخطر ابتلاعها.

أهمية بالغة

وصُنفت هذه الفعالية بأنها الثالثة على مستوى قسم الأنف والأذن والحنجرة بعد أن أقيمت في مجمع الراشد التجاري بمدينة الخبر و مركز سلطان بن عبد العزيز للعلوم و التقنية – سايتك، والتي استهدفت الأخيرة طلاب وطالبات المدارس، إلا أن “بو حليقة” ترى بأن الفعاليات خارج حدود المستشفى غير كافية لتطبيق معنى كلمة وعي مجتمعي، وطالبت من كل قطاع صحي أن يُكثف مثل هذه الفعاليات التي تقصد جزء من الإسعافات الأولية بما فيها الوحدات الصحية في المدارس.

فعالية تمضي

ترى استشارية الأنف والأذن والحنجرة سعاد المبارك بأن جيل الشباب الحالي هو جيل مرئيات لا يميل كثيراً للقراءة وقد يحضر للفعاليات، لذلك قامت بإعداد فيديو تثقيفي مدته 4دقائق عن الغصة وأسبابها والوقاية منها، كما يشرح فيه بعض الحالات التي تمت معالجتها مع ابداء الحلول قبل وصولها للمستشفى، وكان لفئة الصم والبكم نصيب من التثيقف الصحي ، جاء ذلك بالتعاون مع أستاذ الإشارة حسين الربح الذي قام بترجمة الفيديو للغة الإشارة.

خارج المستشفى

ومن زاويته قال المدير الطبي في المستشفى إن الواجب اتجاه المجتمع لا يقف عند الإخلاص في الوظيفة داخل المستشفى، بل يتعدى ذلك ليصل إلى المجتمع وإلى المرضى خارج المستشفى، ذلك ما يراه مفتتح فعالية الغصة.. أنقذني، المدير الطبي بمستشفى القطيف المركزي زكي الزاهر والذي أثنى على الفعاليات التي يطرحها المستشفى بكل أقسامه، مؤمن بالطاقم الطبي والقائمين عليه بفكرة الشراكة المجتمعية انها جزء من الولاء للمهنة وفخور بهم وبأدائهم المتفاني في إنجاح هذه المهمة.

وصرّح “الزاهر” بأن الفعاليات لها جدولة خاصة من قِبل الطاقم الطبي والإداري لمستشفى القطيف المركزي والذي يسعى دائماً لنشر ثقافة توعوية حول الأمور التي تمس المجتمع بشكل مباشر.

ليس لتحسين صورة

ولا تدل كثرة الفعاليات المقامة من قِبل مستشفى القطيف المركزي خارج أسواره إلا لتأكيد أهمية تثقيف المجتمع والذي بدوره سيقلل من الأمراض التي ترد على أقسام المستشفى، ويأتي ذلك تأكيداً لرؤية وزارة الصحة والتجمع الصحي الأول، ويتابع “الزاهر” بأن تحسين صورة مستشفى القطيف المركزي يأتي عن طريق تطوير الخدمة المقدمة للمرضى، وهو ما يعمل عليه فريق المستشفى.

شراكة مجتمعية

ترعى لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالقطيف فعاليات منذ سبع سنوات مع المراكز الصحية ومستشفى القطيف المركزي وبعض المستشفيات الخاصة.

جاء ذلك من عضو مجلس إدارة لجنة التنمية الاجتماعية بالقطيف ومشرف الوحدة الصحية أمين الزهيري الذي يرى بأن هذه الرعاية لها مردود واضح في تعزيز ثقافة التطوع وإيصال الدور الحقيقي للجان التنمية الاجتماعية عبر الشراكة مع مراكز متخصصة في التثقيف والتوعية.

وتتطلع لجنة النمية لإثبات وتأصيل الشراكة المجتمعية ودورها المهم بين المؤسسات الحكومية والأهلية، كما دعا المؤسسات لعقد مثل هذه الشراكات فلجنة التنمية مفتوحة لتقديم الدعم في ذلك.

(تصوير: فاطمة المحسن)

تعليق واحد

  1. فعالية جميلة ومهمة وأن شاء الله تعود فائدتها على الجميع مختصين ومجتمع

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com