حكم الشطرنج السعودي عبدالواحد المخامل.. بدأ من مجلة أطفال

القطيف: صُبرة

في الثانية عشرة من عمره بدأ ارتباطه بلعبة الشطرنج من خلال مجلة للأطفال. وكان اقتناؤه أول لعبة منها وتعلمه أصولها دور كبير في صقل موهبته لممارسة الشطرنج مع الأصدقاء، لكن عبدالواحد المخامل لم يتوقف هنا، بل انطلق ليتعلم ويقرأ في الكتب المتخصصه لشرح استراتيجيات هذه اللعبة وأسرارها.. وعاماً بعد عام؛ تطوّر وخاض بطولات اللجنة السعودية للشطرنج قبل تأسيس الاتحاد السعودي الشطرنج.

ومنذ عام 2015؛ حافظ المخامل على موقعه محكّماً في الاتحاد السعودي، وقبل أيام صدرت التشكيل الجديد للاتحاد، ليكون المخامل واحداً من محكّمي الاتحاد، ليكون هو وأمين الصادق وزينب الدرازي من المحكّمين المنحدرين من محافظة القطيف.

وصول المخامل إلى التحكيم تم بعداجتيازه لدورة التحكيم الدولية  للشطرنج.

دور المحكم

وقال المخامل “دوري كمحكم يبدأ ما قبل البطولة للتأكد من جاهزية قاعة اللعب وملاءمتها لأجواء لعبة الشطرنج، فاللاعب يحتاج إلى الهدوء والإضاءة الكافية ترتيب رقع الشطرنج وضبط الساعات، حتى يكون الانطلاق ناجحاً”.

ويواصل حديثه قائلاً “أثناء البطولة يكمن دور الحكم في متابعة اللعب والحكم في الإشكالات والاعتراضات التي قد تقع بين اللاعبين مطبقاً في ذلك قانون الشطرنج الصادر من الاتحاد الدولي للشطرنج  (fide)، ومن مهامه أيضاً تسجيل نتائج الجولات وإدخالها في برنامج سويس مانيجر (swiss manager) وهو البرنامج المختص بإدارة بطولات الشطرنج”.

أما بعد البطولة من مهامه إقفال ملف البطولة واعتماد النتائج ورفع ملف البطولة إلى الاتحاد السعودي للشطرنج والذي بدوره يقوم باعتماد ملف البطولة ورفعه للاتحاد الدولي للشطرنج.

أقسام البطولات

ويحدد المخامل أقسام البطولات في لعبة الشطرنج أن بطولات الشطرنج المعتمدة دوليا تنقسم إلى ثلاثة: الشطرنج الكلاسيكي (classic)والشطرنج السريع (rapid)والشطرنج الخاطف (blitz).

وأضاف أن التحكيم الدولي لايختلف عن المحلي أو العربي فجميع البطولات تخضع لتطبيق قانون الشطرنج الصادر من الاتحاد الدولي للشطرنج.

إبداع شعري

وبعبارة تشجيعية يذكر لنا أن مايميز لعبة الشطرنج هو الإبداع ويصفه بالإبداع الشعري فهي لعبة ذهنية ، وهي علم له مدارسه الكثيرة ومؤلفاته التي تختص بتعليم استراتيجيات وتكتيكات الشطرنج المختلفة، توالى على حمل لقب بطل العالم في هذه اللعبة الكثير ، منهم بوبي فيشر وأناتولي كاربوف وجاري كاسباروف على مدى عشرات السنين وصولا لبطل العالم الحالي ماقنس كارلسن.

الاتحاد السعودي

وأثنى المخامل على الدور الذي تلعبه لمملكة العربية السعودية ممثلة في الاتحاد السعودي للشطرنج لتطور هذه اللعبة داخليا وخارجيا ونموها بشكل متسارع وذلك بإقامة العديد من البطولات المحلية والدولية منها إقامة بطولة العالم (بطولة الملك سلمان) بمشاركة كبار أبطال العالم في الرياض العام الماضي وإقامة نفس البطولة هذا العام في روسيا، وكذلك إقامة العديد من الدورات الدولية في التحكيم والتنظيم والتدريب بالتعاون مع معهد إعداد القادة بالرياض

وأكد المخامل تطلعهم لنشر اللعبة بشكل أوسع في جميع مناطق ومدن المملكة ، فالمنطقة بها الكثير من اللاعبين واللاعبات وبمستويات مختلفة ، نطمح لرفع تصنيفهم  الدولي وزيادة خبرتهم عن طريق المشاركات الخارجية كبطولة العالم وأولمبياد الشطرنج العالمي وغيرها من البطولات الدولية.

كذلك هناك سعي لنشر اللعبة داخل المدارس كما هو الحال في دول أخرى بوجود الشطرنج كمادة أساسية في المدارس نظرا لأهميتها في تنمية العقل والمساعدة على التفكير المنطقي وغير ذلك من الفوائد وبالفعل بدأ هذا المشروع في المنطقة الغربية.

عبدالواحد بن أحمد المخامل

  • معلم بمدرسة محمد بن أبي بكر الابتدائية ،
  • لاعب وحكم شطرنج محلي
  • وعضو لجنة التحكيم بالاتحادالسعودي للشطرنج ،
  • مؤهل للحصول على لقب حكم اتحاد دولي FA (fide arbiter)
  • شارك في تحكيم أكثر من عشرين بطولة دولية منها تصفيات بطولة الممكلة وبطولة الهيئة الملكية الدولية بالجبيل وبطولة أرامكو الدولية وبطولة الكفاح الدولية بالأحساء وغيرها من البطولات

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com