المرزوق: “نطاقات” خاضع لمتطلبات السوق.. ويضمن حقوق العاملين السعوديين

القطيف: واس
كشف رئيس قسم الأنشطة والبرامج بمكتب العمل بمحافظة القطيف إبراهيم بن علي المرزوق أن برنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف “نطاقات”، خاضع لمتطلبات السوق، ويسير وفق الأهداف المرسومة له في دعم التوطين، ويسعى لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 لرفع نسب التوطين في القطاع الخاص.
جاء ذلك، خلال لقاء الثلاثاء الشهري الذي نظمته غرفة الشرقية بفرعها بمحافظة القطيف مساء أمس.
وأوضح المرزوق أن نسبة التوطين تتم في البرنامج بناء على احتساب نسبة العاملين السعوديين من مجموع العاملين في أي منشأة، ومصادر المعلومات في هذا الشأن هي المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، ومركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية، حيث يتم معالجة تلك المعلومات، وبناء عليها يتم حساب نسبة التوطين في المنشأة.
وأضاف أن الهدف من البرنامج هو تسهيل خدمات الوزارة للمنشآت الوطنية التي حققت النسب المطلوبة من التوطين، ومواكبة رؤية المملكة 2030 وتحقيق أهداف التحوّل الوطني الرامي إلى تحسين سوق العمل، وبناء على معطيات السنوات الماضية فإن البرنامج أسهم في تحقيق تسارع نمو توطين الوظائف بنسبة 16%، وزيادة متوسطة نسبة التوطين في القطاع الخاص من 13% إلى 17% كما أسهم في مضاعفة تواجد العنصر النسوي في مؤسسات القطاع الخاص.
وأشار المرزوق إلى أن البرنامج يسعى دائماً لتحقيق المصالح المشتركة بين العامل وصاحب العمل حيث يضمن حقوق العاملين السعوديين التي يسعى للحفاظ عليها بتسجيل كل مواطن في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، ذلك لأن احتساب أي عامل ضمن نسب التوطين يتم بناء على بيانات المؤسسة المرتبطة إليكترونياً مع الوزارة.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com