رياضيو القطيف في 2018.. سجلّ وطني جديد [الحلقة الأولى]

رصد: عباس آل حمقان

لم يمرق العام 2018 من دون أن يحفل سجل الرياضيين في محافظة القطيف من الإنجازات، محلياً ودولياً. وحافظت الرياضة في المحافظة على نشاطها فتياً، منذ بدايات الممارسة في السبعينيات الميلادية، وصولاً إلى نهاية العقد الثاني من الألفية الثالثة..

ما زالت الحركة الرياضية تعيش تنوعاً على كافة الأصعدة المحلية والخارجية، ولم تكن السنة الميلادية المنصرمة خالية من الانجازات الوطنية في المنافسات الخليجية والعربية والقارية والعالمية.

نور الصناع

علي البحراني

وحمل رياضيو القطيف شرف تمثيل الوطن؛ بينهم بطل ألعاب القوى نور الصناع الذي نال ذهبية الألعاب الآسيوية البارالمبية. وفي الألعاب الأولمبية للشباب في الأرجنتين حضر لاعب نادي الهدى المبارز علي البحراني كأول عربي. أما بطولة كأس العالم للسباحة فقد حضر فيها الحكم أحمد المعلم، ونال جعفر الصايغ لاعب نادي الابتسام المركز الرابع في كأس العالم للجمياز، ومحمد العباس لاعب نادي الترجي الخامس في كأس العالم للتايكويندو.

جعفر الصايغ

محمد العباس

الالعاب الآسيوية في اندونيسيا شهدت مشاركة أكثر من ٣٠ رياضياً في العاب اليد والطائرة والقوى والجمباز مع البعثة السعودية.

وشهد العام تكريم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف امير المنطقة الشرقية ٢٤ شخصية رياضية من جيل الثمانينيات الميلادية ممن كان لهم مساهمة كبيرة في أحداث نقلة نوعية.

ومن الأحداث البارزة تعيين الحارس الدولي السابق حسين جواد الصادق مديراً للمنتخب السعودي الأول، وفوز الصحافي محمد الشيخ مدير مكتب صحيفة الرياض بالمنطقة الشرقية في انتخابات الكونجرس بالاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية بمنصب نائب الرئيس.

حسين الصادق

محمد الشيخ

وعلى مستوى الاندية جاء صعود فريق الناشئين بنادي الخليج الى الدوري الممتاز للمرة الثانية في تاريخه، وصعود الفريق الأول لكرة القدم بنادي الساحل بعنك إلى دوري الدرجة الثانية في طليعة الإنجازات المحلية.

نادي الخليج

نادي الساحل

وشهدت بقية الألعاب الجماعية تتويج أندية مضر من القديح، والنور من سنابس، والمحيط من الجارودية، والخليج من سيهات على مستوى كرة اليد.

وفي كرة الطائرة تُوّج ناديا الابتسام من ام الحمام والهداية من الجش.

شباب كرة الطائرة بنادي الابتسام

ناشئو كرة الطائرة بنادي الهداية

وعلى صعيد كرة السلة نادي السلام بالعوامية.

شباب كرة السلة بنادي السلام

اما على صعيد الألعاب القتالية تبرز في التايكويندو إسهامات كبيرة لنادي السلام من العوامية، والترجي من القطيف، والهدى من تاروت.

وفي السياق ذاته؛ واصلت المصارعة تفوق عند نادي الجزيرة، كما هو حال الملاكمة عند نادي الترجي من القطيف. وفي لعبة الكاراتيه عادت من جديد إلى أندية الترجي والابتسام إلى حضورها المحلي.

التفوق لم يقتصر على الألعاب السابقة، فهناك حضور بارز في العاب القوة البدنية، ولا يمكن ان تنسى من خارطة ام الألعاب نادي الصفا من صفوى ونادي الخليج من سيهات ونادي النور من سنابس ونادي مضر من القديح، بالإضافة إلى رياضة رفع الأثقال صاحبة الحضور الدائم عند الترجي من القطيف والهدى من تاروت والخويلدية.

وما بين المضمار والمسبح والصالات المغلقة حكاية لا تنتهي من إنجازات لعبة الدراجات في السلام والابتسام، ولعبة السباحة في نادي الصفا والخليج والابتسام والترجي، والحركة المقرونة بالتفوق عند الابتسام والخويلدية والسلام ومضر، وكذلك، أندية النور والهدى والجزيرة من دارين في لعبة المبارزة.

وفي الألعاب المعتمدة على الكرات الصغيرة.. لكرة الطاولة نصيب عند السلام والخليج ومضر والهداية. أما على مستوى التنس الارضي فهناك مسيرة مضيئة عند السلام والمحيط والابتسام والصفا والخويلدية.. ولا ننسى لعبة الاسكواش في نادي الصفا.

تغييرات إدارية

على المستوى الإداري؛ تصدى للمسئولية في مجالس إدارات الاندية شخصيات، بعضهم جديد وبعضهم سبق له العمل. ففي الترجي المهندس علوي العوامي ترأس مجلس الإدارة مؤقتاً بتكليف من الهيئة العامة للرياضة حتى نهاية الموسم. بينما كان التكليف لمدة عام بعودة رؤساء سابقين على رأس هرم مجلس الإدارة في نادي مضر مع المهندس أحمد المرزوق، وفي الجمعية العمومية بناديي الابتسام والنور.. وتمت تزكية مصطفى احمد ال هلال وعبد العظيم العليوات للرئاسة مدة أربع سنوات.

جاءت الوجوه الجديدة بعد انتهاء الفترة القانونية لمجلس إدارة احسان الجشي لمدة دورة كاملة، ومثلها مجلس إدارة الدكتور سامي اليتيم، ومجلس إدارة فيصل الحميدي المكلف لمدة عام، وكذلك مجلس إدارة احمد العبندي المؤقت.

الراحلون عنا

في ظل الافراح والمنجزات لم تخلُ السنة من الحزن على رحيل الرباع نجم ابراهيم ال رضوان، والحكم رشيد سنبل، ولاعب كرة القدم بنادي الخليج عباس سعود شويخات، وكذلك لاعب الترجي فيصل سعود الفرج، وهو أبرز الأشخاص في تنظيم المباريات الأسبوعية بين فرق الحواري وتنظيم البطولات.

كما رحل إلى رحمة الله أيضاً السباح فيصل عاكف الحسن. وفي ملاعب العشب الصناعي رحل علي سالم عبد الله الجاروف واحمد ال جميعان أثناء ممارسته رياضة المشي.

رفع الأثقال بنادي الخويلدية

شباب كرة اليد بنادي النور

علي الخضراوي لاعب الطاولة

منتخب اليد الأول

منتخب ناشئي اليد

تفاصيل أوفى.. في الحلقة المقبلة

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com