“ديرتنا جميلة” تحول مباني مهجورة في دارين إلى تحف معمارية تضمنت كرنفالاً للرسم والنحت وأبرزت مواهب ومهارات المواطنين الإبداعية

القطيف: صبرة
نظمت بلدية محافظة القطيف فعالية الرسم المباشر وأعمال النحت والبناء، والتي تأتي ضمن مبادرة “ديرتنا جميلة”، بمشاركة جمعية الفنون التشكيلية بالمنطقة الشرقية ومجموعة التراث بجزيرة تاروت ومتحف دارين وكشافة رسل السلام وفريق دارين التطوعي .
وتهدف المبادرة التي أطلقها رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد مغربل في يوم التطوع العالمي واحتضنتها دارين لمدة يومين، إلى ابراز المواهب والمهارات الإبداعية التي يتمتع بها أهالي المحافظة بجميع فئاتهم وتوظيفها في المكان المناسب.
وقامت مجموعة التراث بجزيرة تاروت من خلال المبادرة بتأهيل أحد المباني المهجورة وتحويله إلى تحفة معمارية ذات طابع قديم يحاكي بيئة المنطقة، فيما نُفذت ورش تشكيلية استهدفت الأطفال، كما فتح متحف دارين أبوابه للزوار.
وأكد المهندس زياد مغربل أن البلدية عازمة على تعزيز الشراكة المجتمعية مع جميع أفراد ولجان المجتمع من خلال تفعيل مثل هذه المبادرات التي تنمّي المواهب وتبرزها وتنعكس على تنمية المحافظة.
وأشار إلى أن محافظة القطيف تزخر بوجود الفنانين والمبدعين من الجنسين في مختلف المجالات، ومثّلوا الوطن في عدد من المحافل والمناسبات.

(بيان بلدية محافظة القطيف)

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com