مَثَل: عينك في بتّ ابليس…!

عينشْ في بتّ ابليس..!
تعبير شفاهيٌّ يتمنّى انعطاف “النظرة” إلى بنت إبليس بدلاً عن المنظور، أو المنظورة. النظرة هي نظرة الحسد، أو “النَّفس” التي تفضحها طريقة إظهار الإعجاب للطفل أو العروس وما يدخل ضمن شبهة الحسد..!
ما إن تُعبّر امرأةٌ ما عن دهشتها بجمالٍ أو براعةٍ أو شيء مثل ذلك؛ حتى تردّ امرأةٌ أخرى: عينش في بتّ ابليس..!
وربّما طُلبَ من الناظرة أن تُصلّي على النبي. وقد يُطلب منها أن تتفل على المنظور/ المنظورة. فإن تحرّجوا؛ أخذوا من أثر “الناظرة” شيئاً وسُقي به المنظور، لإذهاب العين والنفس. بقية فنجان قهوتها، أو أثر فمها على كاس ماء. وثمة ما هو أبعد، مثل أخذ أثر من حذائها لرميه على المنظورة/ المنظور.
المنظور هنا في حكم المحسود، أو المنفوس، أو المصاب بعين..!

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com