أمير الشرقية: “سبارك” ستساهم بـ 22 مليار ريال في الناتج المحلي.. وستوفر 100 ألف وظيفة

الدمام: صبرة
رفع أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بمناسبة وضع حجر الأساس لمدينة الملك سلمان للطاقة “سبارك”.
وأشار إلى أن مدينة الملك سلمان للطاقة ستسهم في تحفيز اقتصاد المنطقة والاقتصاد الوطني، خاصة وأن من المتوقع مساهمتها بما يقرب من 22 مليار ريال في الناتج المحلي الإجمالي، عوضا عن مساهمتها في خفض معدلات البطالة من خلال توفيرها لما يقرب من 100 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة، داعيا الله أن يديم على بلادنا أمنها وأمانها واستقرارها في ظل قيادتها الحكيمة.
وقال “إنه من فضل الله أن يتزامن تدشين مدينة “سبارك” مع مناسبة غالية علينا جميعا وهي الذكرى الرابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين مقاليد الحكم في البلاد”، مبيناً أن مدينة الملك سلمان للطاقة ستسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 في جوانب مختلفة، وفي مقدمها تنويع مصادر الاقتصاد من خلال القطاعات الصناعية المستهدفة، ومنها أعمال التنقيب والإنتاج، والتكرير والمعالجة والبتروكيميائيات، والطاقة الكهربائية وإنتاج المياه ومعالجتها، كما ستسهم المدينة في تعزيز المحتوى المحلي من حيث توفير احتياجات قطاع الطاقة، واستكمال سلسلة الإمدادات بما يخلق التكامل الإنتاجي ويحقق الأمن الاستراتيجي لقطاع الطاقة ويختزل في الوقت نفسه زمن التوريد، إضافة إلى خلق الفرص الوظيفية والاستثمارية بأنواعها ما سينعكس إيجابا على المنطقة، وسكانها والمواطنين بشكل عام.
وأضاف الأمير سعود بن نايف إن المنطقة الشرقية لم تعد حاضنة لآبار النفط فحسب، بل ستكون حاضنة لصناعات الطاقة ومصدراً لتقنياتها، بما يعزز من مكانة المملكة العالمية، ويرسخ ريادتها النفطية بصفتها مصدرا رئيسا للطاقة الموثوقة عالميا، وما ذاك إلا بفضل الله عز وجل، ثم بجهود القيادة الحكيمة التي أرست قواعد التنمية الاقتصادية في جميع مناطق المملكة، وفق رؤية حصيفة اعتمدت فيها على المقومات المتاحة لكل منطقة وفق دراسات عميقة ورؤية مستقبلية واضحة.

زر الذهاب إلى الأعلى
للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com