أمير الشرقية: جودة الخدمات الصحية على رأس الأولويات استعرض خطة التجمع الصحي الأول بالمنطقة

الدمام: واس
استعرض أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز, خطة وأهداف التجمع الصحي الأول بالمنطقة الذي يُعد ضمن عدد من التجمعات الصحية التي أطلقتها وزارة الصحة مؤخراً, في مناطق المملكة كافة, بهدف تسهيل وصول المستفيد إلى الخدمة الصحية.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بديوان الإمارة، اليوم, رئيس المجلس الاستشاري للتجمع الصحي بالمنطقة عصام المهيدب, والرئيس التنفيذي للتجمع الدكتور عبدالعزيز الغامدي.
وأكد الأمير سعود بن نايف خلال اللقاء, أن جودة الخدمات الصحية المقدمة للمستفيدين في القطاعين العام والخاص تأتي على رأس قائمة الأولويات، لاسيما مع الدعم الذي يلقاه القطاع الصحي من القيادة الرشيدة.
من جهته, قدم المهيدب الشكر لأمير المنطقة الشرقية ونائبه علَى متابعتهم الحثيثة وتوجيهاتهم السديدة لتسهيل عمل التجمع الصحي بما يضمن خدمات صحية ذات جودة عالية للمستفيدين كافة، مبيناً أن التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية يأتي ضمن جهود وزارة الصحة للتحول المؤسسي لتحقيق رؤية 2030, حيث تنفذ الصحة حالياً عملية تحول مهمة في نظام الرعاية الصحية، وتتمحور فكرة التحول المؤسسي حول نقل مهمة تقديم الخدمات الصحية تدريجياً إلى شبكة من الشركات الحكومية ليكون تركيز الوزارة أكثر فأكثر على دورها في التخطيط والإشراف والتنظيم والمراقبة على الخدمات الصحية.
إلى ذلك، أوضح الدكتور عبدالعزيز الغامدي أن التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية يضم المنشآت والمراكز التالية “مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، ومركز سعود البابطين لطب وجراحة القلب، ومجمع الدمام الطبي، ومتشفى الولادة والأطفال، ومستشفى القطيف المركزي، ومستشفى الجبيل العام”، إضافة إلى عدد من المراكز الصحية التي يتجاوز عددها 83 مركز صحي.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com