[شعر] علي مكي الشيخ: تآكل الماء

قد حاول الماء
أن لا يرتدي عطشك
فمد نحوك..ظل الوهم وافترشك

تآكل الماء..
مذ لاحت له شفة..
كلونها ..
أنت أهديت الظما غبشك

يشكو لك الموت
جرحا في مهابته
فكان “عقدا”
على “جيد” المدى نقشك

لا شيء..في الطف..
   إلا أنه..عدم
       ملء الفراغ..
        وصوت كالصدى انتعشك

ونبلة..
في وريد النهر قد يبست
فصاغها القوس
جرحا طعمه نهشك

والسهم..مذ كتبت..
     أقلامه قيما
      للتضحيات..أفاق
          الحرف واحتوشك

فم الجرار..بقايا
ما تكسر من..صوت الحوافر
والرمح الذي نبشك

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com