أمير الشرقية: جمعيات الخير عززت “التكافل” وطورت أصحاب المشاريع الناشئة كرّم الفائزين في "فكرة ومشروع"..

الدمام: صُبرة

أشاد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بالدور الذي تقدمه جمعيات القطاع غير الربحي في دعم الأفراد وخدمة المجتمع بمختلف المجالات التنموية، مثمناً جهود الجمعيات في المنطقة في تطبيق مفاهيم التكافل وتطوير مهارات وقدرات أصحاب المشاريع الاقتصادية الناشئة بين مستفيديها، من خلال تأهيلهم وتدريبهم، بالتعاون مع الجهات المختصة ذات العلاقة.

وكرّم الأمير سعود اليوم (الإثنين) الفائزين ضمن برنامج “فكرة ومشروع” في دورته الثانية، الذي تنظمه جمعية ود الخيرية للتكافل والتنمية الأسرية في الخبر، بدعم من مؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، وذلك بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية نعيمة الزامل، ومدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في المنطقة عبدالرحمن المقبل وشركاء النجاح لبرنامج فكرة ومشروع وهم: مؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، غرفة الشرقية، شركة دوال للاستشارات المهنية، فرع الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في المنطقة.

وثمنت نعيمة الزامل خلال كلمتها دعم أمير المنطقة للجمعية طيلة السنوات الماضية، ما كان له الأثر في تميز خدماتها، معربة عن شكرها للداعم الرئيس للمشروع، مؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، وجميع شركاء النجاح، الذين تكاملت جهودهم مع الجمعية منذ تأسيسها لخدمة الأحياء، التي ترعاها، وتطوير المستفيدين بمختلف فئاتهم ومراحلهم العمرية.

وأوضحت الزامل أن الجمعية “أهلت 35 فتاة وشاباً للدخول بمشاريعهم في سوق العمل، من خلال برنامج ”فكرة ومشروع“ في نسخته الثانية، الذي يستهدف تنمية مشاريع الشباب الصغيرة غير القادرة على الانتشار وتأهيلهم بالمجال الاقتصادي، إضافة إلى رفع مستوى قدرات ومهارات الشباب والشابات من أبناء الأسر التي ترعاها الجمعية، من خلال انضمامهم إلى سلسلة من الدورات والورش التدريبية والجلسات الاستشارية المتخصصة في ‫إدارة المشاريع، لتطوير مشاريعهم وتنمية قدراتهم.

وأشارت الزامل إلى أن الجمعية ساهمت خلال العام الماضي في رعاية 549 أسرة في الأحياء محدودة الدخل في الخبر من خلال دعمهم وتنميتهم بمختلف المجالات الحياتية، فيما دربت 61 أسرة حرفية من مستفيدي الجمعية، الذين انتجوا 4744 منتجاً بأيديهم ومهاراتهم، وبلغت ساعات تدريب المستفيدين 1091 ساعة تدريبية، وعدد 6290 ساعة تطوعية للأفراد من خلال برامج الجمعية”.

وأضافت أن الجمعية “نجحت في إيجاد 3 منح جامعية لأبناء الجمعية، بالتعاون مع كليات أهلية في الشرقية، وتسجيل عدد آخر من المستفيدين الشباب والفتيات بأقساط مدفوعة من الجمعية لتدريسهم في الجامعات والمعاهد المتخصصة”.

وقال أحمد القحطاني في كلمة نيابة عن الفائزين “نتشرف هذا اليوم أن نكون ضمن المستفيدين من جمعية ود الخيرية للتكافل والتنمية الأسرية في الخبر، التي قدمت منذ تأسيسها وحتى الآن الخدمات والبرامج لمستفيديها من الأسر التي ترعاها في الأحياء محدودة الدخل في الخبر، بهدف دعمها وتأهيلها بجميع المجالات والعمل على تنمية أفرادها بما يخدمهم ويحسن جودة حياتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com

×