أمير الشرقية يُوجه بتفعيل برامج التوجيه لتحويل نزلاء السجون إلى عناصر فاعلة رعى الاحتفال بأسبوع النزيل الخليجي الموحد

الدمام: صُبرة

شدّد أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز على ضرورة مواصلة البرامج التوجيهية والإرشادية لنزلاء السجون، حتى يصبحوا عناصر فاعلة في المجتمع، بالإضافة إلى تأهيلهم لتعلم المهن الحرفية التي تفيدهم بعد قضاء محكوميتهم.

ورعى الأمير سعود حفل افتتاح فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الموحد، تحت شعار “لنفتح أمامهم الأمل والعمل”، الذي تنظمه المديرية العامة للسجون في المنطقة الشرقية، في مجمع النخيل مول في الدمام، ويستمر أسبوعاً. واطلع الأمير سعود على المعرض المصاحب، ومشاركات النزلاء، وأبدى اعجابه بتلك المشاركات التي تؤكد استفادة النزلاء من برامج التأهيل والتدريب التي تُقام داخل السجون.

وثمن أمير الشرقية ما يقدم من برامج للنزلاء، مشيراً إلى أن الاهتمام والرعاية التي قدمت لهم أثمرت عن تحقيق نتائج إيجابية، عادت بالنفع عليهم وعلى أسرهم وساهمت في اصلاح الكثيرين منهم.

وأعرب مدير سجون المنطقة اللواء عبدالله النفجان عن شكره وتقديره للأمير سعود على رعاية حفل انطلاق أسبوع النزيل الخليجي واهتمامه الدائم ومتابعته لما يقدم من خدمات للنزلاء، والحرص على اصلاحهم وعودتهم الى مجتمعاتهم ليكونوا لبنة صالحة.

وأضاف اللواء النفجان في كلمة ألقاها بمناسبة حفل الافتتاح أن كل دول الخليج العربي الشقيقة، تشارك في الاحتفال بأسبوع النزيل الخليجي الموحد، تأكيداً على مساعدة النزلاء ومد العون لهم، حتى ينخرطوا في المجتمع من جديد، مشيراً إلى أن الاحتفال في المنطقة الشرقية بهذه المناسبة يقام  بدعم من أمير المنطقة ونائبه ومتابعة من مدير عام السجون اللواء ماجد الدويش، وبمشاركة من شركاء النجاح لجنة تراحم الشرقية ومكتب بصيرة وادارة مجمع النخيل مول.

زر الذهاب إلى الأعلى

 

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com

×