الجارودية تطوي صفحة شاب لقي حتفه في حادثة مؤسفة

الجارودية: صُبرة

ودّعت بلدة الجارودية، قبل قليل، الشاب أحمد آل السيد كاظم الذي لفظ أنفاسه الأخيرة فجر أمس، بعد 22 يوماً من مصارعة الموت في غرفة العناية المركزة بالبرج الطبي في الدمام. واصطفّ أهالي البلدة في تشييع الشاب ابن الـ 31 عاماً، وسط حزنٍ صامتٍ على خسارة شاب في حادثة مؤسفة.

وكانت أسرته قد بدأت إجراءات الوفاة بعد تلقّيها النبأ، في مراجعات شملت المستشفى وشرطة المحافظة والدفاع المدني، في إجراء متّبع ومعروف في ضبط حوادث الحريق التي تنجم عنها وفَيَات.

وكان الحادث قد وقع قبل 23 يوماً، أثناء محاولة الشاب الراحل تسليك شبكة صرف داخلية في شقته، إذا نشب حريق مفاجيء أصابه بحروق من الدرجة الثالثة وصلت نسبتها إلى 90% من جسده. وقد نُقل الشاب وقتها إلى قسم الطوارئ بمستشفى المواساة بالقطيف، ثم نُقل إلى مستشفى البرج الطبي بالدمام قسم الحروق.

الصور لـ: يوسف المرهون.

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com