“تعليم الشرقية لأولياء الأمور: تأكدوا من ترخيص الروضة قبل تسجيل أبنائكم طالبت بالإبلاغ عن الروضات الغير مرخصة.. وتعهدت بتعقب المخالفين

الدمام: صبرة
نبهت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية الآباء وأولياء الأمور من إلحاق أطفالهم في روضات غير مرخصة من الجهة المعنية بمنح التراخيص في وزارة التعليم، داعياً إياهم إلى ضرورة التأكد من الإطلاع على ترخيص الروضة عند تسجيل أبنائهم ولا يركن إلى وجود روضات ذات أسعار رخيصة، لأن استمرارها غير مضمون وخطرها كبير، حاثاً جميع الآباء وأولياء الأمور والمواطنين إلى التعاون من خلال الإبلاغ عن أي منشأة تعليمية لا تحمل لوحة باسمها ولا تمتلك ترخيصا صادراً من إدارة التعليم، وذلك تحقيقاً لمصلحة المجتمع وحفاظاً على سلامة أبناءنا وبناتنا الصغار من الخطر الذي قد يلحق بهم.
من جانبه، أفاد مدير مكتب التعليم الأهلي بتعليم الشرقية عوض المالكي، أن شروط قبول الطفل في الصف الأول الابتدائي في العمر من خمس سنوات وستة شهور إلى خمس سنوات وتسعة شهور يتطلب أن يكون لديه شهادة مرحلة رياض أطفال من روضة مرخصة نظامياً.
وأشار الى أن هناك بعض أصحاب العقارات يقومون بتأجير منازلهم واستخدامها كمدارس مع العلم بأن من يقوم على تشغيلها لا يوجد لديه رخصة من الجهة المانحة للترخيص، بالإضافة إلى افتقار تلك المباني لأدنى وسائل الأمن والسلامة حيث إنها لا تخضع لأي جهة رقابية مما يجعل الخطر أكبر بسبب عدم الكشف على تلك المنازل أو الشقق للتأكد من صلاحيتها من قبل الجهات المسؤولة الدفاع المدني والبلدية ولجان المعاينة المختصة في إدارة التعليم.
وأوضح المالكي أن هناك لجنة مختصة من إمارة المنطقة الشرقية وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والشرطة وإدارة التعليم تقوم بملاحقة هؤلاء المخالفين واتخاذ الإجراءات اللازمة معهم وذلك بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، محملاً أصحاب المنازل والعقارات التي تؤوي تلك الروضات المسؤولية الأكبر في ذلك.

‫2 تعليقات

  1. الروضات الحكوميه يكتفوون بسرعه ويرفضون استقبال المزيد من الاطفال والاهليه اسعارها مرتفعه وتكسر الظهر ايش الحل اذا شرطكم يكون دارس روضه

  2. وما هو البديل اذا كانت الوزارة ترفض منح تراخيص للروضات والروضات الحكومية تعاني من نفس المشاكل السيئة التي تعاني منها المدارس من سوء التكييف وسوء المناهج والفصول المكتظة التي تصل الى ٤٠ طفلا مكتنزون كقطيع الخراف في فصل واحد !!!!!!

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب
صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com