عقيلة الخنيزي: لا يوجد إنسان صاحب مباديء لا يبكي على الحسين فيديو الخطباء مجمّع بطريقة متعمدة في دقيقة و44 ثانية.. وبتر الباقي

القطيف: صُبرة

“ومن لا يبكي على الحسين..؟”..

هكذا واجهت عقيلة الخنيزي سؤال “صُبرة” بسؤال مقابل.

الشابة الثلاثنية التي ملأت الدنيا وشغلت الناس في أيام عاشوراء على خلفية فيديوهات نُشرت لها عبر وسائط التواصل الاجتماعي؛ قالت إن أيّ إنسان له مباديء سيبكي على الإمام الحسين حين يعرفه.. “واجد.. واجد.. واجد”.

وبنبرة فيها قدرٌ واضح من الحدة والثقة؛ قالت إنها ليست المرة الأولى التي يعمد فيها مجهولون إلى مقاطع فيديو لها ويقطعون منها ما يريدون ويعيدون نشرها مبتورة وناقصة أو ملفقة، بهدف التهجّم الشخصي. بل هي المرة الثانية خلال أقل من عام.. الأولى بعد منتصف شعبان 1443، والثانية في أيام عاشوراء هذا العام.

غضبتُ للحسين.. لا على منبره

وفي اتصال هاتفي مع “صُبرة”، أشارت الخنيزي إلى حدّتها في مقطع الفيديو وقالت ما معناه إن احترامها لشخصية الإمام الحسين، عليه السلام، كقدوة هو الذي أغضبها على من “يشوهونه”، على حدّ تعبيرها، وهي تقصد الخطباء الذين لا يحرصون على الدقة والأمانة، ولا تقصد ـ بأي شكل ـ المنبر الحسيني في ذاته، ولا الخطباء “المحترمين الراقين”، على حدّ تعبيرها.

وقالت إنها ـ كأي مواطنة من القطيف ـ تحضر مجالس عاشوراء، وتستمع إلى الخطباء، ليس فقط لأنها تربّت على ذلك، بل لأنها مقتنعة تماماً بأن منبر الإمام الحسين هو أحد مصادر القيم الكثيرة، وبالذات القيم الأخلاقية.

وهناك فرقٌ ـ ومعنى الكلام للخنيزي ـ بين أن تنتقد “بعض الخطباء” وبين أن تنتقد “جميع الخطباء”، أو تنتقد المنبر. وأساس الحملة التي تعرّضت لها ليس لأنها قالت رأياً يمكن أن يقوله أي إنسان، بل في أخذ جزء من كلامها وبتر الباقي، ومن ثمّ تهييج المجتمع ضدّها، وتحريك الرأي العام بطريقة غير محترمة.

الأصل.. والتجميع

المقاطع الأصلية التي نشرتها الخنيزي عبر “سناب شات” وصلت إلى 7 مقاطع. وهناك 4 مقاطع منها مدة كلّ منها دقيقة واحدة، فيما وصلت مدة المقطع الخامس إلى 44 ثانية، والسادس 25 ثانية، والسابع 53 ثانية. ومجموع زمنها كاملاً هو 5 دقائق و54 ثانية.

لكنّ المقطع الذي انتشر؛ وأسّس حملة التهجُّم الواسعة النطاق مدته دقيقة و44 ثانية فقط، وقد تمّ دمج مقطعين منه فقط، بطريقة توحي ـ مباشرة ـ بأن صاحبة المقطع تتهجّم على الخطباء إجمالاً، وليس على بعضهم الذين وصفتهم بـ “المهربدين”.

وبالتالي لم يسمع الناس من صاحبة المقاطع كلمات الثناء على خطباء كدليل يؤكد احترامها للمنبر وللخطابة بشكل حاسم، فقد ذكرت أسماء خطباء بصفتهم نماذج لـ “المحترمين الراقيين، اللي يحترموا عقلية المستمع”، و “يدروا أنهم مسؤولين أمام الله عن هذا المنبر وتوصيل الرسالة”، على حدّ قولها حرفياً.

وذكرت عقيلة الخنيزي السعودي السيد منير الخباز واصفة إياه “تاج المنابر”، والبحريني الشيخ هاني البناي والعراقي الشيخ أحمد الوائلي، رحمه الله.

والطريقة التي عولج بها مقطع الفيديو الطائر في فضاء الإلكترون تُشير إلى تضليل مقصود للناس، مثل قول أي منا “ويل للمصلّين الذين هم عن صلاتهم ساهون”، ثم يأتي من يقطع الكلام وينشر “ويل للمصلين” فقط. وعبر مجموعات “واتساب”؛ تدحرجت كرة التهجّم حتى “وصلت إلى عرضي وشرفي”، تقول عقيلة الخنيزي.

جريمة معلوماتية

“صُبرة” ـ بدورها ـ عرضت على المستشار القانوني عادل البراهيم توصيفاً مقتضباً لما حدث مع مقاطع الفيديو المجمّعة، وسألته: هل يندرج ذلك ضمن الجرائم المعلوماتية..؟

فقال: إذا صحّ أن أحداً تناول مقاطع الفيديو وانتقى منها وجمّع ما يؤدي إلى اصطدام صاحبة المقاطع الأصلية مع الجمهور؛ فإن ذلك يندرج ضمن الجرائم المعلوماتية.

وبناءً على توصيف “صُبرة” لما ذكرته الخنيزي؛ أوضح أن لكل جريمة ثلاثة أركان:

الركن المادي: الذي يعني التصرف في مقاطع فيديو بطريقة تُنتج معلومات إلكترونية مختلفة عمّا ظهرت عليه في الأصل.

الركن المعنوي (القصد الجنائي): القصد في جعل المعلومات الإلكترونية المختلفة سبباً في تصادم صاحبة المقطع مع الجمهور.

الركن الشرعي: وهو أن مثل هذا الفعل مجرّم في النظام.

وأكد البراهيم أن هذا ينطبق في حالة صحة صدور هذا الفعل من أحد، والأجهزة المعنية هي القادرة على إثبات ذلك من عدمه.

 

المقطع المدة
1 60 ثانية
2 60 ثانية
3 60 ثانية
4 60 ثانية
5 44 ثانية
6 25 ثانية
7 53 ثانية

 

المقطع المجتزأ

1 دقيقة و44 ثانية

‫21 تعليقات

  1. السلام عليكم

    الأخت عقيلة .. وكل الذين يقولون ان كلامها صحيح 100٪ :

    طرحت استفساري هذا مليون مرة ولم اتلقى اي اجابة،
    استفساري هو :
    كيف عرفتوا ان كلام بعض الملالي والخطباء هربدة واحلام وخرابيط؟!

    هل راجعتوا وحققتوا وتفحصتوا ماذكروه في امهات الكتب ، وتأكدتوا انه هربدات؟؟؟؟؟!!!!!

    والا بس كذا حسيتوا ان كلامهم مبالغ فيه ولايمت للواقع بصلة وعقولكم لم تستوعبه وقلتوا هربدات واحلام؟!

    الشي الاخر المحير الى الان لم نعرف من هو الملا الا تقصده الاخت عقيلة وماهي الهربدات التي ذكرها!!!
    منشان تكون صادقة ، والا الناس رح تعتبر كلامها كذب

    كل واحد (لحاجة في نفس يعقوب) يستطيع ان يكذب ويلفق ويثير الشائعات ويصل لمبتغاه بدون دليل ولا شي

    سوي بلبلة واشهر نفسك وخل القرعة ترعى

    لااا وبعدين بعد كمل الفلم وارفع قضية ( سوي فيها مظلوم)

  2. موضوع طال ودخل على الخط وكأنه يراد من جرح أن يتم مفتوح ينزف وكما يقال إذا تنازع طرفان فيه شخصية ثالثة مستفيدة منه ….

    ‏كن شجرة حية تنمو وتمد جذوعاٌ وفروعاً جديدة. ذوو القلوب القوية يقولون: “في حياتنا أشعة شمس، ولدينا الفرص كي نعمل ونطلق الايدي وغصوناً من الإنجازات.”
    ليس كل ما يطرح من أفكار على المنبر مقبول قد يكون عنده وجهة نظر لكن النقد البناء هو أن يتم رصد أي فكرة او طرح ويناقش من طرحها حتى يكون دور الطرفين الملقي والمستمع
    وعلينا ان لا نفتح عبر التواصل الاجتماعي وكأنه هو من يقدم الحل في بعض الامور وكما تعلمون ان موسم عاشوراء مشحون بجميع الطبقات في المجتمع التي يختلف في تلقي أي رساله من خارج الغير مختص في الشؤون الدينية او من ارباب الفكر ولديه دراسات في التاريخ او غيرها ….
    وكما يقال لو كل من جاء ونجر ماظل بالوادي شجر .

    ‎‏لم يكن ⁧‫عاشوراء‬⁩ اكثر من نصف نهار لكنه زلزل التاريخ وغيره .

    ‏ عظم الله اجورنا واجوركم

  3. كلام عقيلة مجرد الغاز مبهمة و لم يتم تحديد المشكلة. هي تنتقد المهربدين و لكن للاسف لم يتم توضيح ماتقصده بالهربدة. لماذا لايتم توضيح الهربدة بالضبط حتى يستطيع العقلاء الرد باسلوب علمي. كفاية الغاز و عدم شفافية.

  4. فاطمة المرزوق كيف حالش
    المفروض على بنت الخنيزي على حسب كلامك في الرد طيب عليها ان تتوقف على اثارت بعض من مجتمعها ولا تكون من الفرحين من الدين صفقو لها… بنت الخنيزي هي من تريد القيل و القال اعتذرت و بعدها فرحت بمقال ولد هويدي ماذا هو ردك عليها هي التي تاتي بالضغوط على نفسها و تكيل بمكيالين

  5. الي قاعدة تتابعهم ، راح يستغلونها في مشاريعهم العلمانية .
    والامثلة عليهم كثيرة بدون ذكر اسماء واكثرهم يفتكرهم الناس مثقفين.

  6. هي تقول ليش تهجمتوا عليي بعد المقطع الي عنده كلام يجي يواجهني .. طيب هي المفروض تروح تواجه الخطيب الي تكلمت عنه مو تروح تتهجم عليه من ورا الجوال.
    ولو افترضنا ان في كم خطيب من الي ذكرتيهم خلاص لا تتسمعي عنده وروحي للي تستفيدي منه.

  7. دار الحديث على نقد بعض الخطباء وليس المنبر وترك الخيط هكذا معلق وناقشنا كثير حول هذا الموضوع وتركنا من هو الخطيب الذي خطب على المنبر واثار استهجان الخنيزية ف لربما كان محق بقاعدة الفهم النسبي لكل شخص،

  8. يا جماعة ترى (###############) احس لا تضغطوا عليها أكثر من كذا ما تستاهل والله هي انسانه طيبه ولله واني اعرفها شخصياً و الكلام الي قالته مو من قلبها ولا تقصده الإنسان بعض الأوقات يمر بحماس زائد و اندفاع في النهايه حابه أقول لكم عقيلة قلبها ابيض و الكلام اللي قالتها كان غلط وهي اعتذرت البنت فسامحوها لله يسامحكم.

  9. مع الاسف الكثير منا لا يتقبل الحقيقة .. فما قالته الأخت عقيلة فهو صحيح 100٪؜100
    هناك خرافات ما أنزل الله بها من سلطان

  10. انا استمعت لمقطع واحد من فيديوهات الاخت عقيلة ولست مدافعاً عنها ولا ناقداً لها
    لكنها تحدثت بما يدور في خواطر شريحة كبيرة من المجتمع بل ويتداولونه في جلساتهم الخاصة والعامة
    الخطابة كأي صنعة كما ذكرت الاخت لا بد ان تخضع لما يسمى مقاييس الجودة خصوصاً انها تتعامل مع اهم واخطر الامور وهي عقائد الناس
    فما المانع ان تتكون هيئات من رجال العلم وأهل الخبرة لتصنيف هذه الصناعة المهمة حتى يعرف المتلقي مدى مصداقية وقوة الخطاب الصادر من ألخطيب
    اليست الهيئات التعليمية تمنح درجات للمتعلمين
    كحملة الدبلوم والبكالوريوس والماجستير … الخ
    ما المانع ان نسعى ونحن اتباع اهل البيت عليهم السلام والذين هم عدل القرآن ان يكون خطابنا موثقاً
    ينسب الى المصادر العلمية المعتبرة
    كذلك الخطيب يجب ان تكون له درجة علمية معينة صادرة من جهة معروفة موثقة حتى يسمح له باعتلاء المنبر ويجب ان يعرف الناس درجته العلمية في هذا المجال قبل ان يستمعوه
    كما اننا لا نرضى لأولادنا في المدارس ان يدرسهم غير المتخصص ولا نرضى ان يعالج المريض الا طبيب متخصص كذلك هذا ينطبق على هذه الصناعة المهمة التي تخاطب عقول الناس
    ارجو ان وفقت في طرح فكرتي
    وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه

  11. طيب نحتاج اقلها بث الفيديو من جديد. بعيدا عن الموضوع المذكور الاخت عقيلة مواضيعها دائما خادشه فكلها تراكمات وانتم ياصبرة هداكم الله اطلبو منها البث من جديد ان كانت صادقه

  12. للتصحيح

    الاية الكريمة « فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ ساهُونَ »

    ثانيا : الموضوع اخذ اكبر من حجمه

    ثالثا: النقد يجب ان يكون ايجابي و بعيد عن التهكم

    رابعا : الكلام في الإعلام يجب ان يحترم الجميع و لنتعلم ان لكل مقام مقال

    خامسًا: الإعلام المفتوح دائما يكون محل نقد و جرح مفتوح على كل شرائح المجتمع… فالحذر كل الحذر اذا تصدى اي احد لهذا الإعلام

    السلام على الحسين و على اولاد الحسين و على انصار الحسين ابدا ما بقينا و بقي الليل و النهار

  13. هنا نقطة وعي ،،
    وبأي حال كانت المواضيع من الطبيعي ستجد من تحركهم العواطف دون اي جهد فكري في ردة افعالهم ،،،
    وكم نحتاج كمجتمع لديه قامة راقية كالحسين بكل الاصعدة ان نكون ذوي اتزان عقلي ونقد موضوعي محترم يعكس الانتماء الحقيقي الايجابي برمز الحق والايجابية الامام الحسين عليه السلام ،،

  14. ان ما سبب اثارة الرأي العام هو انتقاؤها لألفاظ اقل ما يمكن قولها أنها جارحة مثل يهربد يهلس وكانت تحمل نقدا غير موضوعي بل هو أشبه بالتجريح لفئة الملالي
    كما يمكن الجزم بأنه غير بناء جاء بأسلوب ساخر وهذا مازاد الطين بله.

  15. من تكون لكي تتكلم وتتحدث عن الامام الحسين عليه السلام كل من اراد الشهرة ظهر لنا بمقاطع غير تربوية للاسف

زر الذهاب إلى الأعلى

للتواصل مع الصحيفة
إرسال إلى واتساب

صحيفة صُبرة : https://www.sobranews.com